مقتل 118 شخصا في التفجيرين اللذين استهدفا مدينة جوس في نيجيريا

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتل 118 شخصا على الاقل في التفجيرين اللذين استهدفا مدينة جوس في وسط نيجيريا،بحسب ما اعلنته الوكالة الوطنية لادارة الازمات.

ووقع الانفجار الأول في سوق مزدحم فيما وقع الثاني بالقرب من مستشفى.

وام تعلن أي جهة مسؤولياتها عن هذيد الهجومين، إلا أن جماعة بوكو حرام المتشددة لطالما نفذت عمليات مشابهة في البلاد.

وقال ناطق باسم الحاكم المحلي لوكالة فرانس برس إن "أكثرية الضحايا هن من النساء"، مضيفاً "وصل عدد الجثث حاليا إلى 118 وهناك وجود مزيد من الجثث تحت الانقاض الناجمة عن التفجيرين.

وكانت حصيلة سابقة للشرطة تحدثت عن مقتل 46 شخصا.

"صدامات مسلحة"

وقال الصحفي حسن إبراهيم لبي بي سي إنه رأى ما لا يقل عن 40 جثة أثناء نقلها إلى أحد المستشفيات في المدينة.

وأضاف أن التوتر يتصاعد في المنطقة، وأن شبانا قاموا بقطع بعض الطرق.

وكانت المدينة مسرحا لصدامات مسلحة بين جماعات إسلامية ومسيحية في السنوات الأخيرة، كما استهدفت جماعة "بوكو حرام" المتشددة المنطقة سابقا.

وكان تفجير انتحاري في مدينة كانو الشمالية قد أودى بحياة أربعة اشخاص الاثنين.

وأكد متحدث باسم حاكم الولاية وقوع انفجارين لكنه قال لوكالة أنباء فرانس برس إنه لا يعلم عدد الإصابات.

وقال متحدث عسكري لوكالة فرانس برس إن قنبلة زرعت في شاحنة وأخرى في حافلة صغيرة ، ولكن لم يجر التأكد من هذا من مصادر مستقلة.

وتقع جوس على الخط الذي يفصل الشمال الذي تقطنه اغلبية مسلمة عن الجنوب ذي الأغلبية المسيحية.

يذكر أن أكثر من ألف شخص قد قتلوا على أيدي مسلحي "بوكو حرام" خلال العام الجاري، لكن الحكومة تقول إنها إجبرتهم على التراجع الى معقلهم في مدية بورنو.

المزيد حول هذه القصة