المحكمة تقرر خضوع بستوريوس لاختبارات عقلية لمدة شهر

مصدر الصورة Reuters
Image caption قرار القاضية جاء بعد شهادة أحد شهود الدفاع بأن المتهم كان مصابا بحالة اضطراب عام ناتج عن القلق.

تقول القاضية في محاكمة أوسكار بستوريوس إنه يجب أن يخضع لاختبارات يومية على مدى شهر لتحديد حالته العقلية حينما قتل صديقته.

وأمرت القاضية، ثوكوزيل ما سيبا، العداء الجنوب إفريقي بالتوجه إلى مستشفى وسكوبيس النفسي في بريتوريا كمريض زائر بدءا من 26 مايو/أيار، يوميا وعلى مدى شهر.

ويأتي قرار المحكمة بعد أن قال أحد شهود الدفاع إن العداء المبتور الساقين كان يعاني من اضطراب عام ناتج عن القلق.

وكان بستوريوس قد نفى تعمده قتل صديقته ريفا ستينكامب.

وقال إنه أطلق النار عليها عن غير قصد من خلال باب دورة المياه وهو في حالة اضطراب، أدت إلى خطئه في إطلاق النار عليها ظنا منه أنها شخص غريب دخل البيت.

الادعاء

وكان المدعي العام، جيري نيل، الذي يستجوبه قد قال اتهمه بتلفيق الأدلة، وبأن روايته للأحداث غير صحيحة.

وأضاف أن صديقته كانت تهم بمغادرة المنزل في أعقاب المشادة الكلامية التي نشبت بينهما عندما أطلق النار عليها.

ورغم أن بيستوريوس اعترف بقتل صديقته في فبراير/شباط من السنة الماضية، فإنه يصر على أنه اضطر إلى إطلاق النار بعدما اشتبه في وجود شخص غريب دخل إلى بيته.

وقال بيستوريوس إن صديقته لم تصح عندما أمسك بمسدسه ثم أطلق النار باتجاهها فقتلها.

وأردف قائلا إنه لا يملك تفسيرا بشأن عدم صياحها.

المزيد حول هذه القصة