حلف الناتو ينفي سحب روسيا قواتها من الحدود مع أوكرانيا

Image caption أخبار متضاربة عن انسحاب القوات الروسية من الحدود الأوكرانية.

قال حلف شمال الأطلسي (الناتو) إنه لم يرصد أي مؤشرات على سحب القوات الروسية القريبة من الحدود الأوكرانية، على الرغم من صدور بيان من الكرملين بذلك.

وكانت روسيا أعلنت الاثنين عن قرار سحب قواتها من عدد من المناطق المحاذية للشرق الأوكراني.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وقالت وزارة الخارجية الأوكرانية إنها لم تتأكد من انسحاب القوات الروسية من المناطق الحدودية، بينما تحدث مسؤول في حرس الحدود الأوكراني لوكالة الأنباء الفرنسية، عن انسحاب لمسافة عشرة كيلومترات على الأقل من الحدود.

وكان مسؤولون أوكرانيون بارزون قد وصفوا إعلان الكرملين إصدار الرئيس فلاديمير بوتين أوامر بسحب القوات من المناطق المحاذية لشرق أوكرانيا بأنه ليس إلا حيلة دعائية لتضليل المجتمع الدولي وكسب الوقت.

"تهديد مباشر"

وعلى صعيد الوضع الإنساني، قالت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن عشرة آلاف شخص على الأقل نزحوا من ديارهم في أوكرانيا منذ اندلاع الأزمة هناك قبل عدة شهور.

وتشير تقديرات المفوضية إلى أن غالبية النازحين هم من ذوي الأصول التترية ممن غادروا منازلهم بمنطقة القرم التي ضمتها روسيا إليها مؤخرا.

كما رصدت الأمم المتحدة نزوح أشخاص ذوي أصول أوكرانية وروسية ومختلطة في مناطق متفرقة من أوكرانيا.

وقال النازحون إن من بين الأسباب التي دعتهم لترك منازلهم تلقيهم تهديدات مباشرة وسط أجواء من الخوف جراء انعدام الأمن، وعدم الملاحقة القضائية لمرتكبي الجرائم.

وقال مراقبون أمميون يعملون في مجال حقوق الإنسان إن معدلات النزوح تزايدت بشكل حاد منذ إبريل/نيسان الماضي.

مصدر الصورة BBC World Service

المزيد حول هذه القصة