الفتيات النيجيريات المخطوفات: مجلس الأمن يدرج بوكو حرام ضمن قائمة المنظمات الإرهابية

مصدر الصورة AFP
Image caption بوكو حرام بثت شريط فيديو منذ أيام قالت فيه إن المسيحيات من الفتيات المخطوفات قد أسلمن.

صنف مجلس الأمن الدولي جماعة بوكو حرام المتشددة في نيجيريا منظمة إرهابية على صلة بتنظيم القاعدة. وفرض المجلس سلسلة عقوبات عليها بهدف "تجفيف منابع الدعم لها".

وتختطف الجماعة أكثر من 200 تلميذة نيجيرية منذ قرابة 5 أسابيع ثم هددت بـ" بيعهن"، ما أثار موجة غضب دولي عارمة.

وأشادت الولايات المتحدة بقرار مجلس الأمن، الذي صدر بالإجماع.

وقالت سامنثا باور، المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة إن القرار" خطوة مهمة في دعم جهود حكومة نيجيريا الرامية لهزيمة بوكو حرام وتحميل قيادتها القاتلة مسؤولية الفظائع".

وأضافت باور في بيان رسمي إنه بإدراجه بوكو حرام ضمن قائمة المنظمات المنتمية للقاعدة الخاضعة للعقوبات "يكون مجلس الأمن قد ساعد في وقف مصادر التمويل المهمة ومنع السفر والأسلحة إلى بوكو حرام".

وأقرت استراليا بأنه من الصعب معرفة تأثير القرار.

مصدر الصورة AFP
Image caption زعيم جماعة بوكو حرام هدد، في فيديو سابق، بـ "بيع" الفتيات.

غير أن مندوبها في الأمم المتحدة جاري كوينلن قال إنه "خطوة ضرورية كان لابد من أن نتخذها".

وقال كوينلن، وهو أيضا رئيس لجنة العقوبات الخاصة بتنظيم القاعدة وفروعه، إن الهدف هو" تجفيف مصادر الدعم" للجماعة.

وأضاف "سوف نعمل على محاولة والتأكد من وقف أي شخص يقدم أي مساعدة مادية لبوكو حرام سواء في شكل تمويل أو أسلحة".

وسبق القرار هجوم بالإسلحة يُعتقد بأن الجماعة شنته على قرية شمال شرقي نيجيريا.

وقالت التقارير إن 25 شخصا قتلوا في الهجوم، الذي قال شهو عيان إن مسلحي الجماعة أحرقوا ونهبوا خلاله معظم المنازل في قرية شيكونغودو.

المزيد حول هذه القصة