وفد تجاري امريكي يقوم بزيارة نادرة لكوبا

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يرأس الوفد الامريكي رئيس غرفة التجارة توماس دونوهيو

في اول زيارة من نوعها منذ 15 عاما، وصل وفد من غرفة التجارة الامريكية الى كوبا "لتقييم التغيرات الاقتصادية التي حصلت في الجزيرة تحت حكم الرئيس راؤول كاسترو" حسبما صرح به رئيس الوفد رئيس غرفة التجارة توماس دونوهيو.

وتفرض الولايات المتحدة حصارا اقتصاديا على كوبا منذ اكثر من خمسين عاما، بعد انتصار الثورة الكوبية.

وكان افراد الجالية الكوبية في الولايات المتحدة قد انتقدوا الزيارة، ويتهم هؤلاء الحكومة الكوبية "باضطهاد المعارضين السياسيين وانتهاك حقوق الانسان."

وقال اعضاء الوفد التجاري لوكالة اسوشييتيدبرس إنهم ذاهبون الى كوبا لتقييم الفرص التجارية التي قد توفر في حال رفع الحظر الامريكي.

يذكر ان الحكومة الكوبية دأبت، ومنذ تنحي الرئيس فيدل كاسترو عن السلطة لصالح شقيقه راؤول، على اتباع سياسات تهدف لاصلاح الاقتصاد، إذ يسمح للكوبيين اليوم امتلاك المصالح الصغيرة وبيع وشراء السيارات والعقارات.

وقال دونوهيو لدى وصوله الى هافانا "نحن سعداء جدا لوجودنا هنا، ونحن نتعلم الكثير عن التغييرات الجارية في كوبا."

وقال رئيس الوفد إن كوبا الآن "تختلف اختلافا جذريا (عن الماضي) نظرا للعدد الكبير من مواطنيها الذين يعملون في القطاع الخاص."

وكان الرئيس كاسترو قد دعا في ديسمبر / كانون الاول الماضي الى اقامة "علاقات متحضرة" مع الولايات المتحدة قائلا إن على كل من البلدين احترام وجهات نظر البلد الآخر.

وقال الرئيس الكوبي إن على واشنطن التخلي عن سعيها للاطاحة بنظام حكمه، كما ان على الجانبين العمل على تطوير العلاقات بينهما.

المزيد حول هذه القصة