القبض على 3 في قضية اغتصاب جماعي وقتل فتاتين بالهند وتعليقهما من شجرة

متهمون في قضية اغتصاب في الهند في طريقهم إلى قاعة المحكمة في يناير/ كانون الثاني الماضي مصدر الصورة Getty
Image caption متهمون في قضية اغتصاب في الهند في طريقهم إلى قاعة المحكمة في يناير/ كانون الثاني الماضي

ألقت الشرطة الهندية القبض على ثلاثة أشخاص على الأقل بينهم ضابط شرطة على خلفية اغتصاب فتاتين وقتلهما ومن ثم تعليقهما من شجرة في ولاية أوتار براديش.

وقالت السلطات في الولاية الواقعة شمالي البلاد إنها تبحث عن شخص آخر مشتبه فيه، بالإضافة إلى رجل شرطة.

وكانت عائلة الضحيتين اشتكت في وقت سابق من أن الشرطة رفضت المساعدة في العثور على الفتاتين بعد الإبلاغ عن اختفائهما في وقت سابق.

ويبلغ عمر الفتاتين 14 و16 عاما.

ولا يزال العنف والتمييز ضد المرأة قضايا تترسخ بعمق في الهند.

وزاد تسليط الضوء بكثافة على قضايا العنف الجنسي في الهند منذ تعرض طالبة للاغتصاب الجماعي في حافلة في نيودلهي وقتلها عام 2012.

وشددت الحكومة القوانين الخاصة بالعنف الجنسي العام الماضي بعد انطلاق احتجاجات واسعة في أنحاء البلاد تنديدا بالحادث.

احتجاج صامت

وأعلنت الشرطة إلقاء القبض على رجلين على خلفية ارتكاب اغتصاب جماعي وقتل الفتاتين، اللتين كانتا بنات عمومة من طبقة فقيرة.

وقالت السلطات إنها احتجزت رجل شرطة للتعاون مع المشتبه فيهم، وأيضا للإهمال في أداء مهام وظيفته.

وأكد المسؤولون في وقت سابق الخميس أن ثلاثة رجال شرطة أقيلوا من مناصبهم لأنهم لم يسجلوا تغيب الفتاتين حين أبلغ عن اختفائهما مساء الثلاثاء.

وقد عثر على جثتي الفتاتين في قرية "كاترا شاهاداتغانج" في منطقة باداون صباح الأربعاء.

وقالت الشرطة إن تشريح الجثتين أكد أن الفتاتين تعرضتا للاغتصاب والقتل جراء تعليقهما من الشجرة.

واحتج مئات من أهل القرية في وقفة صامتة في مكان الحادث ضد ما يعتبرونه تخاذلا واضحا من الشرطة.

وكانت امرأة تبلغ من العمر 20 عاما قد تعرضت للاغتصاب الجماعي في مقاطعة غرب البنغال شرقي الهند في وقت سابق من هذا العام.

واتهم زعماء قريتها بإصدار أوامر باغتصابها اعتراضا منهم على علاقتها بأحد الأشخاص.

المزيد حول هذه القصة