أمريكا تقول إن الصين لا تعترف بحجم انفاقها الدفاعي

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يكاد الانفاق العسكري للولايات المتحدة يزيد على ما تنفقه الدول الـ 14 التي تليها مجتمعة

جاء في تقرير سنوي لوزارة الدفاع الامريكية ان الميزانية الدفاعية الصينية المعلنة تقل بنسبة 20 بالمئة عن الميزانية الحقيقية في عام 2014.

وكانت الصين قد اعلنت ان ميزانيتها الدفاعية لعام 2014 تبلغ 120 مليار دولار، ولكن التقرير الامريكي يدعي ان الرقم الحقيقي اقرب من 145 مليار دولار.

وناشدت الولايات المتحدة الصين ان تتحلى بقدر اكبر من الشفافية فيما يخص نواياها العسكرية، خصوصا في الاجواء المشحونة التي تحيط بالمواجهات بين بكين وعدد من الدول الآسيوية حول مياه وجزر متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي.

من جانبها تتهم الصين الولايات المتحدة بالنفاق، نظرا لأن حجم ميزانية الدفاع الامريكية (600 مليار دولار في عام 2013) تزيد عن خمسة اضعاف الميزانية الصينية.

وكان الامريكيون قد قدروا الانفاق الدفاعي للصين في العام الماضي بأنه تراوح بين 135 و215 مليار دولار.

ولكن مسؤولين امريكيين يقولون إن اكثر اطلاعا هذا العام على الطريقة التي يعمل بها الصينيون.

وقال البنتاغون إن بكين تنفق الكثير من الاموال في تطوير ترسانتها من الطائرات بدون طيار والسفن الحربية والطائرات المقاتلة والصواريخ واسلحة الحرب الالكترونية.

وقالت وزارة الدفاع الامريكية إن الصين ما زالت تركز بشكل رئيس على احتمال اندلاع مواجهة في مضيق تايوان، ولكن اهتمامها يزيد ايضا بالنزاعات الاقليمية في بحري الصين الشرقي والجنوبي.

مصدر الصورة BBC World Service

وتتنازع الصين السيادة على مجموعات من الجزر الصغيرة في البحرين المذكورين مع دول عدة من ضمنها الفلبين وفيتنام واليابان.

ويقول الامريكيون إن غياب الشفافية لدى الصين يثير قلق الدول الاخرى في منطقة شرق آسيا.

ولم ترد بكين حتى الآن على التقرير الامريكي.

المزيد حول هذه القصة