مسلحون يهاجمون مطار كراتشي الدولي في باكستان

مصدر الصورة AP
Image caption السلطات الباكستانية قامت بتحويل الرحلات وإجلاء موظفي المطار

تعرض المطار الدولي في مدينة كراتشي الباكستانية إلى هجوم شنه مسلحون.

وقتل 13 على الأقل في الهجوم على مطار جينا الدول. كما قتل المهاجمون جميعا وعددهم عشرة بحسب مسؤولين أمنيين.

وكانت وسائل إعلام باكستانية أفادت بأن مسلحين يترواح عددهم من 4 إلى 10 أشخاص هاجموا المطار.

وأغلقت السلطات المطار وتم تحويل الرحلات إلى مطارات أخرى، وإجلاء موظفي المطار، بحسب تقارير.

وقال أحد الأطباء في مستشفى جناح لوكالة أنباء أسوشييتد برس إن خمسة جثامين وجريحا واحدا قد أحضروا إلى المستشفى.

ولم تتضح هوية منفذي الهجوم.

وقالت وكالة "جيو" للأنباء إن اثنين من منفذي الهجوم قد قتلا وإن أعمدة الدخان شوهدت تتصاعد من مكان الهجوم.

وقال متحدث باسم رجال الأمن في المطار لوكالة أنباء فرانس برس إن مسلحين وصلوا إلى مدرج المطار وإن "المعركة مستمرة مع الإرهابيين".

ووردت تقارير عن محاولة المسلحين الوصول إلى طائرات، وأن ثلاث طائرات قد تضررت.

وقال صمد حسين من شركة الخطوط الدولية الباكستانية لوكالة أسوشييتد برس "كنت أعمل في مكتبي حين سمعت أصوات انفجارات ، ثم سمعت زخات رصاص".

وأضاف أنه نجا وزميل له بأن قفزا من النافذة.

ولا يستخدم المطار الذي تعرض للهجوم للرحلات التجارية، بل لنقل البضائع فقط.

"قرب الحدود"

من ناحية أخرى قتل ما لا يقل عن 20 شخصا في هجوم تعرض له زوار شيعة بالقرب من الحدود مع إيران.

وقال مسؤولون من إقليم بلوشستان إن الزوار الشيعة العائدين من غيران تعرضوا للهجوم حين توقفوا في مطعم بالقرب من الحدود.

يذكر أن باكستان تشهد هجمات متكررة من إسلاميين منذ عقد من الزمان.

وقال رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف لبي بي سي إنه ما زال يأمل بأن مبادرته السلمية مع حركة طالبان سوف تنجح.

المزيد حول هذه القصة