رئيس أوكرانيا الجديد يتعهد بإنهاء المعارك شرقي البلاد خلال أسبوع

مصدر الصورة .
Image caption يستمر القتال في مدينة سلوفيانسك التي يسيطر عليها الانفصاليين

تعهد الرئيس الأوكراني الجديد بيترو بوروشينكو بانهاء المعارك الدائرة شرقي البلاد خلال أسبوع واحد وسط التحضيرات لعقد المفاوضات بين كييف وموسكو حول امدادات الغاز الروسي لأوكرانيا.

وقال بوروشينكو في بيان له "يجب ان ننهي القتال هذا الأسبوع، فإنه من غير المقبول بالنسبه لي ، أن يموت الناس كل يوم وأن تدفع اوكرانيا مثل هذا الثمن الباهظ كل يوم".

وأضاف أنه لتحقيق ذلك "يجب استعادة الحدود الاوكرانية لضمان سلامة كل مواطن اوكراني".

وتأتي تصريحات بوروشينكو في الوقت الذي يتواصل القتال في مدينة سلوفيانسك التي يسيطر عليها الانفصاليون الموالون لروسيا.

ويتهم الغرب وكييف روسيا بدعم الانفصاليين شرقي البلاد، وهو ما تنفيه روسيا.

وعلى صعيد متصل، من المقرر أن تعقد محادثات الاثنين بين مسؤولين أوكرانيين وروس وآخرين من الاتحاد الاوروبي لمناقشة الديون المتأخرة التي يجب أن تسددها كييف لموسكو بسبب إمدادات الغاز.

وقد هددت روسيا بقطع امدادت الغاز لأوكرانيا، إذا لم يتم التوصل إلى حل لهذه المشكلة، الأمر الذي قد يؤثر على الامدادات الروسية إلى أوروبا التي تقدر بنحو 15 في المئة من حاجتها من الغاز.

ويشارك في محادثات بروكسل المفوض الاوروبي لشؤون الطاقة غونتر اوتينغر ووزيرا الطاقة الروسي والاوكراني ورئيسا شركتي غازبروم الروسية ونفتوغاز الاوكرانية.

وإذا لم يتم التوصل إلى اتفاق خلال تلك المحادثات فإن إمدادات الغاز الروسي لأوكرانيا قد تتوقف اعتبارا من الأربعاء المقبل.

المزيد حول هذه القصة