اعادة انتخاب خوان مانويل سانتوس رئيسا لكولومبيا

مصدر الصورة AP
Image caption ينظر لفوز سانتوس باعتباره تصديقا على محادثات السلام التي بدأها مع حركة فارك المتمردة

أعاد الناخبون في كولومبيا انتخاب خوان مانويل سانتوس لولاية جديدة كرئيس للبلاد في انتخابات هي الأكثر جدلا في تاريخ البلاد.

وفاز سانتوس على منافسه اليميني اوسكار ايفان زولواغا بنسبة 51 بالمئة من الأصوات.

واقر زولواغا بالهزيمة في خطاب وجهه لأنصاره في مقر حملته الانتخابية متعهدا بالاستمرار في الدفاع عن "حرية الكولومبيين وحياتهم".

ومن المقرر أن يجرى حفل تنصيب سانتوس، البالغ من العمر 62 عاما، في اغسطس/اب المقبل.

ويقول المراسلون إن الفوز ينظر اليه باعتباره إقرارا شعبيا لمفاوضات السلام التي بدأها سانتوس مع حركة فارك المتمردة.

وكان زولواغا أكد أنه سينسحب من المفاوضات في حال فوزه بالرئاسة وأنه سيلجأ للحل العسكري بشكل مباشر.

وتوقع سانتوس أن يتم توقيع اتفاقية سلام مع فارك بحلول نهاية العام الحالي وهو ما سينهي نزاعا استمر على مدار خمسة عقود.

المزيد حول هذه القصة