حكم بإعدام ثلاثة "بينهما مسلمان" في شمال غرب الصين

ميدان تيانانمين  في العاصمة الصينية بكين مصدر الصورة Reuters
Image caption الحادث أدى إلى مقتل 5 أشخاص بينهم ثلاثة داخل السيارة وإصابة 38 آخرين أكتوبر/ تشرين الأول الماضي

قضت محكمة صينية بإعدام ثلاثة أشخاص، تسببوا في حادث تصادم سيارة مميت، في ميدان تيانانمين، أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

ووفقا لوسائل إعلام رسمية صينية، فإن محكمة إقليم شينجيانغ، في أقصى غرب الصين، أدانت المتهمين بارتكاب "هجوم إرهابي عنيف."

وذكرت تقارير أن شخصين على الأقل، من المدانين، يبدو أنهما من مسلمي الويغور.

وتتهم بكين الويغور بشن حملة عنف تهدف للانفصال عن الصين، في حين قال العديد من الويغور إنهم مهددون في أسلوب حياتهم.

وكان المتهمون قد صدموا بسيارتهم جموعا من الناس في ميدان تيانانمين بالعاصمة بكين.

وتسبب الحادث في مقتل سائحين، واحد من الصين والآخر من الفلبين، وجرح 38 شخصا آخرين.

كما لقي ثلاثة أشخاص كانوا بالسيارة مصرعهم في الحادث.

ونقلت تقارير إعلامية عن مسؤولين صينين، وقت الحادث، قولهم إن ما حدث كان هجوما انتحاريا متعمدا.

لكن مسؤولين آخرين في الشرطة، كشفوا أن السلطات كانت تطارد السيارة وقت وقوع الحادث.

المزيد حول هذه القصة