هجوم دام على طاقم للتلفزيون الروسي شرقي أوكرانيا

مصدر الصورة AFP
Image caption يخوض المتمردون قتالا ضد قوات الحكومة الأوكرانية

قتل صحفي يعمل في التلفزيون الرسمي الروسي في هجوم بقذائف المورتر بالقرب من قرية خارج مدينة لوهانسك شرقي أوكرانيا، بحسب تقارير.

ولقي الصحفي حتفه في مستشفى متأثرا بإصابة لحقت به في الهجوم.

وفي الوقت نفسه، أفادت تقارير بأن مهندسا للصوت، كان بصحبة الصحفي، اختفى.

وكانت تقارير أولية أفادت بأن مهندس الصوت قتل في موقع الهجوم.

ونجا فرد آخر من طاقم التلفزيون الروسي، كان على بعد نحو مئة متر من زميليه عندما وقع الهجوم.

وفي الشهر الماضي، قتل صحفي إيطالي ومعاونه الروسي في هجوم بقذائف المورتر شرقي أوكرانيا.

وقتل المئات في القتال الدائر في منطقتي لوهانسك ودونيتسك شرقي أوكرانيا، حيث يخوض متمردون موالون لروسيا مواجهات مع القوات الحكومية بعدما أعلنوا الاستقلال منذ نحو شهر.

وجاء مقتل الإعلاميين الروسيين بعد ساعات من ورود تقارير عن مقتل 3 مدنيين خلال الليل في قصف بالقرب من بلدة سلوفيانسك الخاضعة لسيطرة المتمردين والواقعة في منطقة دونيتسك.

وحتى الآن، لم يتم التحقق من صحة التقارير على نحو مستقل.

المزيد حول هذه القصة