إنقاذ ألماني علق تحت الأرض 12 يوما

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تمكن عمال إنقاذ من الوصول إلى رجل ألماني علق في كهف على عمق 1000 متر تحت الأرض لمدة 12 يوما.

وعانى الرجل، البالغ من العمر 52 عاما واسمه يوهان وستهاوزر، من إصابات خطيرة بعد سقوطه من صخرة مرتفعة عندما كان يحاول استكشاف أعمق كهف في ألمانيا بالقرب من الحدود النمساوية.

وواجه فريق الإنقاذ صعوبات بسبب وجود الكهف تحت الأرض وعدم إمكانية الوصول إليه إلا من خلال ممرات ضيقة. ولم تكن هناك إمكانية لاستخدام رافعة ميكانيكية حرصا على الحالة الصحية للمصاب.

وقد شارك في عملية الإنقاذ فريق دولي.

وبعدما وصل عمال الإنقاذ إلى وستهاوزر، رافقه طبيبان في رحلته إلى سطح الأرض.

وكان في انتظاره حين وصول إلى سطح الأرض فريق طبي وطائرات مروحية.

ونقل المصاب إلى المستشفى بعد إجراء فحوص أولية له.

وكان وستهاوزر أحد أفراد الفريق الذي اكتشف الكهف في عام 1995.

وعاد الرجل إلى الكهف في رحلة استكشاف، حيث أصيب بكسور في الرأس والقفص الصدري.

المزيد حول هذه القصة