"قتلى" في اشتباكات بين الأمن المصري ومتظاهرين في ذكرى عزل مرسي

مصدر الصورة Gett
Image caption انتشرت قوات الأمن المصرية بكثافة في الميادين الرئيسية تحسبا لوقوع أي أعمال عنف

نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصادر أمنية مقتل ثلاثة أشخاص في اشتباكات بين قوات الأمن المصرية وأنصار الرئيس المعزول محمد مرسي في الجيزة جنوبي البلاد خلال تظاهرات جرت بمناسبة الذكرى الاولى لعزله.

لكن محمد سلطان مدير هيئة الإسعاف المصرية صرح لبي بي سي "إن سيارات الإسعاف لم تنقل قتيلا أو مصابا لمستشفيات الوزارة".

من جانبه، قال حزب الحرية والعدالة على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك إن الاشتباكات أسفرت عن سقوط قتيل من بين المتظاهرين.

وفرقت قوات الأمن باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت مسيرة لأنصار تحالف دعم الشرعية الذي تقوده جماعة الإخوان المسلمين في حي الطالبية بالهرم غربي القاهرة.

وقام المتظاهرون بقطع شارع الهرم الرئيسي حركة السير قبل أن تتمكن قوات الأمن من فض التظاهرة وتفريق المشاركين إلى الشوراع الجانبية. مراسلنا بالقاهرة عطية نبيل يرصد لنا الأجواء في هذه المنطقة.

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية أنها ألقت القبض على 157 شخصا ممن وصفتهم "مثيرى الشغب" بمحافظات القاهرة، الجيزة، الإسكندرية، الدقهلية، المنوفية، دمياط، الفيوم، المنيا، وأسيوط خلال مسيرات لأنصار مرسي.

وقال مصدر أمني لبي بي سي إن عمليات فض المظاهرات اليوم لم تسفر عن سقوط إصابات في صفوف قوات الأمن.

وكانت عدة مسيرات لمناصري الرئيس المعزول محمد مرسي خرجت في مدن المنصورة وبني سويف والشرقية، لكن سرعان ما فرقتها قوات الأمن باستخدام الغاز المسيل للدموع.

وكان تحالف "دعم الشرعية" في مصر قد دعا إلى التظاهر في الذكرى الاولى لعزل الرئيس الاخواني التي تحل اليوم الاربعاء. كما ادان التحالف الاعتقالات في صفوف قياداته.

انفجار

وقتل شخصان "جهاديان" بحسب وصف مصادر أمنية في انفجار عبوة ناسفة داخل مسكن بمنطقة كرداسة القريبة من القاهرة، كما أصيب شخص في انفجار وقع بسيارة بالقرب من مستشفى تابع للقوات المسلحة في ساعة مبكرة من صباح الخميس.

وألقى مجهولون عبوات ناسفة على موقعين تابعين للشرطة في منطقة إمبابة شمال الجيزة.

وانتشرت قوات الأمن المصرية بكثافة في الميادين الرئيسية تحسبا لوقوع أي أعمال عنف.

مصدر الصورة AP
Image caption يصر أنصار مرسي على أنه الرئيس الشرعي للبلاد.

وأغلقت السلطات المصرية ميادين التحرير والنهضة ورابعة العدوية. وكان ميدانا رابعة والنهضة قد شهدا اعتصامات كبيرة في اعقاب عزل مرسي استمرت لاسابيع وفضتها قوات الأمن بعنف اسفر عن مقتل المئات.

وقال شهود عيان إن قوات من الجيش تولت عملية تأمين ميدان التحرير، ووضعت الحواجز على مداخله.

وكانت قوات الأمن المصرية قد رفعت درجة التأهب استعدادا للاحتفال بذكرى مظاهرات 30 يونيو وما تلاها من أحداث.

ومنذ ثلاثة ايام انفجرت قنبلتان في محيط قصر الاتحادية الرئاسي بالعاصمة المصرية القاهرة اثناء محاولة خبراء المفرقعات تفكيكهما مما اسفر عن مقتل ضابطين من خبراء المفرقعات وإصابة خمسة آخرين.

المزيد حول هذه القصة