محاولات امريكية للتقرب من رئيس الحكومة الهندية الجديد نارندرا مودي

مصدر الصورة AP
Image caption نارندرا مودي

قالت الادارة الامريكية الاربعاء إنها ستوفد اثنين من كبار مسؤوليها - وزير الخارجية جون كيري ووزير الدفاع تشاك هيغل - الى الهند في الاسابيع المقبلة لترميم علاقات واشنطن مع رئيس الحكومة الهندية الجديد نارندرا مودي الذي كان منبوذا من قبل الولايات المتحدة.

وسيتوجه كيري الى دلهي في الحادي والثلاثين من الشهر الحالي، فيما يصل هيغل الى الهند اوائل اغسطس / آب، وذلك قبل توجه مودي الى واشنطن في سبتمبر / ايلول.

وقال نيشا بيسوال مساعد وزير الخارجية الامريكي لشؤون جنوب آسيا "نحن واثقون من قدرتنا على العمل ضمن مشاركة قوية مع حكومة مودي لتنمية علاقاتنا الاقتصادية والاستراتيجية مع الهند."

وكانت الولايات المتحدة تعتبر مودي شخصا غير مرغوب فيه بسبب ما يقال عن انه غض الطرف عن اعمال الشغب التي استهدفت المسلمين في ولاية غوجارات عام 2002 عندما كان رئيسا لحكومتها المحلية.

وينفي مودي اي مسؤولية عن تلك الاحداث التي اودت بحياة الآلاف.

ولكن واشنطن سارعت الى تصحيح موقفها من مودي حالما تيقنت انه سيفوز بالانتخابات العامة التي اجريت في الهند في ابريل / نيسان ومايو / ايار، والتي حقق فيها حزبه، حزب بهاراتا جاناتا الهندوسي القومي، فوزا لم يحققه اي حزب هندي آخر في ثلاثة عقود.

المزيد حول هذه القصة