اسقاط الحكم ضد برلسكوني في تهمة دفع مال لقاصرمقابل الجنس

مصدر الصورة

أيد القضاء الايطالي استئناف رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلسكوني في الاستئناف ضد ادانته بدفع مال مقابل ممارسة الجنس مع عاهرة قاصر.

واسقط القضاء في ميلانو الحكم بسجن برلسكوني ست سنوات فيما يعرف بقضية "روبي".

وكانت محكمة العام الماضي قد خلصت إلى ان برلسكوني دفع مبلغا ماليا مقابل ممارسة الجنس مع راقصة في ملهى ليلي في السابعة عشر واسمها كريمة المحروق وتعرف باسم "روبي محطمة القلوب".

ويؤدي برلسكوني حاليا الخدمة المجتمعية بعد الحكم عليه في اتهامات تتعلق بالاحتيال الضريبي.

وجاء الحكم على برلسكوني بالقيام بالخدمة المجتمعية في تهمة منفصلة تتعلق بامبراطوريته الاعلامية ميدياسيت. ويساعد برلسكوني، 77 عاما، المصابين بالزهايمر مرة واحدة في الاسبوع.

وبدأ برلسكوني في تأدية الخدمة المجتمعية في مايو/ايار، وهذا هو الحكم الوحيد ضده بالرغم من القضايا الاخرى المرفوعة ضده.

وفي قضية روبي نفا كل من برلسكوني والمحروق ممارسة الجنس.

ووردت تقارير عن اقامة حفلات ماجنة في قصره يحضرها راقصات. ولكن بعض السيدات المدعوات للحفلات وصفنها بأنها "حفلات عشاء أنيقة".

وتمت تبرئة برلسكوني الثري والمسؤول السابق بإساءة استخدام نفوذه السياسي بالضغط على الشرطة لإطلاق سراح المحروق عندما كانت محتجزة.

وفي قضية اخرى يواجه برلسكوني اتهاما بدفع رشوة لعضو في مجلس الشيوخ.

ونتيجة لادانته فيما يتعلق بقضية ميدياسيت منع برلسكوني من تولي مناصب سياسية لمدة عامين ثم اقيل من مجلس الشيوخ|.

المزيد حول هذه القصة