شركة طيران الإمارات تعلق رحلاتها إلى غنيا بسبب إيبولا

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الإمارات هي أولى الشركات الكبرى التي تعلق رحلاتها

أعلنت شركة طيران الإمارات تعليق رحلاتها إلى غينيا بسبب انتشار فيروس إيبولا في غرب إفريقيا.

وستعلق الرحلات من السبت حتى إشعار آخر، حسب ما ورد في بيان نشر على موقع شركة الطيران على الإنترنت من أجل ضمان سلامة الركاب وطواقم الطائرات.

وقتل فيروس إيبولا الذي ظهر أولا في غينيا ثم انتقل إلى سيراليون وليبريا 700 شخص، وهو أكبر عدد ضحايا يوقعه الفيروس منذ اكتشافه قبل 40 عاما.

و أعلنت سيراليون حالة الطوارئ الأربعاء.

وقد بدأت العديد من شركات الطيران والمطارات مراقبة الأحوال الصحية للركاب القادمين من غرب إفريقيا.

لكن منظمة الطيران العالمية (إياتا) قالت إن منظمة الصحة الدولية لم توص بفرض قيود على الرحلات إلى غرب إفريقيا وأن وجود راكب مصاب بالفيروس على متن رحلة لا يشكل خطرا كبيرا على بقية الركاب.

وكانت شركة أريك إير كبرى شركات الطيران النيجيرية قد أوقفت رحلاتها إلى ليبيريا وسيراليون.

وقد علقت نيجيريا رحلات شركة "أسكي" العابرة لإفريقيا بسبب سفر راكب مصاب بالفيروس على متنها إلى مدينة لاغوس.

وقد اتفق زعماء دول غرب إفريقيا الجمعة على اتخاذ إجراءات أشد في محاولة للسيطرة على فيروس إبولا.

المزيد حول هذه القصة