طبيب أمريكي مصاب بفيروس ايبولا يعود لبلاده للعلاج

مصدر الصورة Reuters
Image caption كان برانتلي يشارك في جهود احتواء تفشي الفيروس في غرب افريقيا

نقل طبيب امريكي مصاب بفيروس ايبولا الخطير الى مستشفى متخصص في مدينة اتلانتا في ولاية جورجيا الامريكية لتلقي العلاج.

واصيب الطبيب كنت برانتلي بالعدوى في ليبيريا وتم نقلة بطائرة مجهزة الى قاعدة عسكرية في ولاية جورجيا قبل ان ينقل الى المستشفي الملحق بجامعة ايموري.

ومن المفترض ان تلحق به زميلته الامريكية نانسي وايتبول والتى اصيبت بالعدوى ايضا.

ولقي ما يزيد عن 723 شخصا مصرعهم بسبب الاصابة بفيروس ايبولا في كل من غينيا وليبيريا وسيراليون خلال العام الجاري وهو ما تصل نسبته الى 90 في المائة من حالات الاصابة بالفيروس.

وتشبه اعراض ايبولا الانفلونزا العادية مع نزيف لاحق من بعض الاعضاء الخارجية مثل الاعين واللثة ونزيف داخلي يؤدي الى فشل في وظائف اعضاء الجسم والوفاة.

وحذرت الولايات المتحدة من خطورة السفر الى المناطق التى انتشر فيها الوباء في غرب افريقيا لكنها سترسل 50 طبيبا ومختصا الى المنطقة لدراسة تفشي الفيروس.

وقال مسؤولون في وزارة الصحة الامريكية انهم على ثقة بان برانتلي يمكن ان يتم علاجه دون تعريض اخرين لمخاطر الاصابة بالفيروس.

وكان برانتلي ووايتبول يساهمان في جهود احتواء اكبر تفش لفيروس الايبولا في غرب افريقيا على الاطلاق قبل ان يصابا بالعدوى.

المزيد حول هذه القصة