باكستان:مقتل 6 على الاقل في مصادمات بين الشرطة ومتظاهرين

مصدر الصورة AP
Image caption عاد القادري الى باكستان مؤخرا بعدما كان يعيش في كندا

لقي 6 اشخاص على الاقل مصرعهم في مصادمات بين الشرطة ومتظاهرين مؤيدين لرجل دين معارض للحكومة.

واصيب عدد من المتظاهرين بجروح متفرقة بعدما اغلقت الشرطة العديد من الشوارع في مدينة لاهور عاصمة اقليم البنجاب.

ومن المقرر ان يقود رجل الدين الباكستاني طاهر القادري مظاهرة ضخمة في لاهور الاحد.

وقام انصار القادري باحتجاز 6 من رجال الشرطة خلال المصادمات في لاهور والتى بدأت الجمعة واستمرت السبت

وكان القادري يعيش في كندا قبل ان يعود لباكستان قبل شهرين متعهدا بتأجيج ثورة شعبية "سلمية" على رئيس الوزراء نواز شريف.

ويعتبر محللون ان عودة القادري جاءت بعد تشجيع من الجيش الباكستاني والذي توترت علاقته مؤخرا برئيس الوزراء.

ويدير قادري شبكة من المساجد في مختلف مدن باكستان ويتزعم حزب "تحريك عوامي" المعارض للحكومة الباكستانية.

وكانت الشرطة قد قتلت 8 من انصار القادري في مظاهرات الشهر الماضي في لاهور ايضا عندما استخدمت الرصاص الحي لتفريقهم.

يذكر ان الجيش الباكستاني نظم انقلابا عسكريا على نواز شريف خلال فترة رئاسته للوزراء عام 1999 تولى بعده برفيز مشرف قائد الجيش السابق رئاسة البلاد.

المزيد حول هذه القصة