الجيش الاوكراني "يحاصر" الانفصاليين في دونيتسك

مصدر الصورة
Image caption حققت القوات الحكومية الاوكرانية تقدما يومي الجمعة والسبت

تقترب القوات الحكومية الاوكرانية من استعادة بلدة كراسني لوك الرئيسية في شرق البلاد، وهو ما سيؤدي الى اضعاف آخر جماعتين من الانفصاليين المؤيديين لروسيا.

وقال زعيم للانفصاليين إن الجيش استولى على كراسني لوك، وهي بلدة واقعة بين معقلي الانفصاليين في لوهانسك ودونيتسك.

وقال قائد آخر للانفصالين في وقت لاحق إنه سيقبل وقفا لإطلاق النار للحيلولة دون انتشار "كارثة انسانية".

وجددت روسيا دعوتها لبعثة للمساعادات الانسانية بعد يوم من تحذير الولايات المتحدة من استخدام البعثة لإرسال قوات.

ويعتقد أن نحو 1500 شخصا قتلوا منذ بدء الصراع في إبريل/نيسان الماضي، عندما اقتحم الانفصاليون مدنا في شرق البلاد واحتلوا المباني الحكومية.

وصعدت الحكومة عملياتها المانطق التي يسيطر عليها الانفصاليون اثرانتخاب الرئيس بيترو بروشينكو في يونيو/حزيران الماضي.

"محاصرون تماما"

ونقلت وسائل الاعلام الروسية عن ايغور غيركين زعيم الانفصاليين قوله إن كراسنيل لوك تم "الاستيلاء عليها" بعد "فرار" الجنود المكلفين بحمايتها.

وقال غيركين إن الانفصاليين في منطقة دونيتسك "محاصرون تماما".

وقال اندري ليسينكو المتحدث الامني الاوكراني إنه لا يمكنه أن يؤكد سيطرة القوات الحكومية تسيطر على كراسني لوك.

ودعت روسيا، التي يوجه الاتهام بدعم الانفصاليين، "لإجراء عاجل للحيلولة دون ازمة انسانية محدقة".

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغيه لافروف في بيان إنه وجه النداء في محادثة هاتفية مع وزير الخارجية الامريكي جون كيري.

وقال البيان "يدعو الوزير لدعم لمبادرة روسيا لنشر مهمة انسانية في جنوب شرق البلاد بالتنسيق مع الهيئات الدولية"

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption حاولت القوات الاوكرانية اخلاء ميدان الاستقلال في كييف
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption بعض المتظاهرين في ميدان الاستقلال منذ اشهر.
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption احدثت القنابل تدميرا كبيرا في دونيتسك

المزيد حول هذه القصة