قرويون نيجيريون: بوكو حرام اختطفت 50 شخصا

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تشهد نيجيريا منذ عدة سنوات سلسلة من الهجمات التي تنفذها حركة بوكو حرام

قال سكان قرية نيجيرية تقع على بحيرة تشاد لبي بي سي إن 50 من سكان القرية اختفوا عقب غارة نفذها مسلحون يعتقدون انهم من عناصر تنظيم "بوكو حرام" الاسلامي المتشدد.

وقال احد الشهود إن 26 شخصا قتلوا في الغارة التي استهدفت قرية دورون باغا يوم الاحد الماضي.

ونظرا لضعف الاتصالات بهذه القرية النائية، لم يتسن لانباء الغارة ان تصل العالم الخارجي الا بعد مضي عدة ايام.

يذكر ان نيجيريا تشهد ومنذ عدة سنوات سلسلة من الهجمات التي تنفذها حركة بوكو حرام وعلى الاخص في المناطق الشمالية الشرقية منها.

وكانت بوكو حرام قد اثارت غضبا واسعا في ابريل / نيسان الماضي عندما اختطفت اكثر من 200 فتاة من مدرستهن في بلدة تشيبوك النائية الواقعة في ولاية بورنو النيجيرية.

احراق الدور

ولم يتضح بعد العدد الدقيق للقرويين الذين اختطفهم المسلحون.

وقال احد شيوخ القرية لبي بي سي إن عددا من القرويين حاولوا مقاومة المهاجمين وطردهم، ولكنهم لم ينجحوا في وأد الغارة.

واضاف الشيخ ان المسلحين عمدوا لاحقا الى اضرام النار في بعض الدور وجمعوا حوالي 50 شخصا معظمهم من النسوة والاطفال.

وقال قرويون آخرون إن المسلحين اختطفوا ايضا عددا من الفتيان ليجندوهم في صفوفهم.

وروى القرويون قصة الغارة للصحفيين بعد وصولهم الى مدينة مايدوغوري عاصمة اقليم بورنو.

ولم يعلق الجيش النيجيري على الغارة.

المزيد حول هذه القصة