باكستان: تهم جنائية ضد رئيس الحكومة نواز شريف

مصدر الصورة EPA
Image caption الناشطون القتلى كانوا من انصار طاهر القادري

وجهت محكمة باكستانية تهماً جنائية الى رئيس الوزراء نواز شريف وأكثر من عشرين شخصاً آخرين على صلة بمقتل ثمانية أشخاص على الأقل من نشطاء المعارضة في يونيو حزيران الماضي.

كما وجهت المحكمة تهما مماثلة لشقيق شريف وهو الوزير الأول في ولاية إقليم البنجاب.

وكان النشطاء وجميعهم من أنصار رجل الدين المعارض طاهر القادري قد قتلوا في مواجهات مع رجال الشرطة في لاهور عاصمة إقليم البنجاب.

ويأتي قرار المحكمة هذا في اليوم الذي دعا قادري إلى ثورة للإطاحة بالحكومة في مسيرة احتجاجية بالعاصمة إسلام أباد.

وقال قادري إنه يعمل من أجل السلام في باكستان:

المزيد حول هذه القصة