مقتل رئيس الاركان الغواتيمالي في حادث تحطم طائرة

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الجنرال اورتيز خدم في القوات المسلحة لفترة تجاوزت 31 عاما

قتل رئيس اركان القوات المسلحة الغواتيمالية الجنرال رودي اورتيز في حادث تحطم طائرة مروحية قرب الحدود مع المكسيك، حسبما افادت الحكومة التي اضافت بأن الحادث اسفر ايضا عن مقتل اربعة من كبار المسؤولين العسكريين.

وتحطمت الطائرة في منطقة جبلية وعرة في ولاية هويهويتينانغو.

وما زال سبب الحادث مجهولا.

وقال الرئيس الغواتيمالي بيريز مولينا، وهو جنرال سابق، مؤبنا رئيس الاركان القتيل ومشيدا بخدماته للبلاد "كان من شأن عمله الدؤوب وتفانيه خلال حياته العسكرية تعزيز المؤسسة العسكرية."

وتقدم الرئيس بعزائه لذوي القتلى.

وقالت وزارة الدفاع الغواتيمالية في تصريح إن الطائرة المروحية اقلعت في الساعة التاسعة و25 دقيقة من صباح الاربعاء بالتوقيت المحلي ولكنها اضطرت الى تغيير مسارها بسبب سوء الاحوال الجوية قبل ان تتحطم في منطقة تقع الى الشمال الشرقي من قرية الاغواكاتي.

واشارت صحيفة برينسا ليبره الغواتيمالية الى ان الجنرال اورتيز خدم في القوات المسلحة لفترة تجاوزت 31 عاما.

يذكر ان ولاية هويهويتينانغو تعتبر من المناطق التي ينشط فيها مهربو المخدرات المكسيكيون والغواتيماليون.

المزيد حول هذه القصة