شتاينماير يقول إن هناك تقدما في محادثات أوكرانيا "الصعبة"

مصدر الصورة EPA
Image caption المحادثات تأتي في الوقت الذي كثفت فيه أوكرانيا عملياتها العسكرية ضد الانفصاليين شرقي البلاد

قال وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير إن هناك تقدما في المحادثات التي تستضيفها برلين بمشاركة وزراء خارجية فرنسا وروسيا وأوكرانيا لبحث الأزمة في شرقي أوكرانيا بالرغم من "صعوبتها".

وأضاف شتاينماير أن المحادثات ركزت على سبل تخفيف الأزمة الإنسانية وجهود التوصل لوقف إطلاق نار شرقي أوكرانيا.

وقال شتاينماير للصحفيين عقب انتهاء الاجتماعات الأحد إنه اتفق مع نظرائه من أوكرانيا وروسيا وفرنسا على رفع تقارير لزعماء دولهم ثم ربما الاتفاق على كيفية مواصلة المحادثات يوم الاثنين أو الثلاثاء.

على صعيد الوضع الميداني، كثفت أوكرانيا عملياتها العسكرية ضد الانفصاليين في شرقي أوكرانيا.

وقال مسؤولون أوكرانيون إن الجيش أحرز تقدما في مدينة لوهانسك التي يسيطر عليها الانفصاليون وذلك لأول مرة من شهور.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن الأوكراني اندري ليسينكو إن العلم الأوكراني رفع على مركز للشرطة كان واقعا في أيدي المسلحين الانفصاليين.

وكان الجيش الأوكراني قد أعلن في وقت سابق أن الانفصاليين أسقطوا طائرة عسكرية مقاتلة بالقرب من لوهانسك شرقي البلاد.

في غضون ذلك، ما زالت قافلة المساعدات الروسية لشرقي أوكرانيا تنظر اكمال اجراءات السماح بدخولها إلى البلاد.

ويحاول موظفو الصليب الأحمر فحص شحنات المساعدات في القافلة التي تخشى السلطات الأوكرانية من أنها قد تحمل أسلحة للمتمردين شرقي البلاد.

وتصر حكومة كييف على مرور القافلة، المؤلفة من نحو ثلاثمئة شاحنة، من نقاط التفتيش التي تسيطر عليها القوات الحكومية قبل دخولها مناطق خاضعة لسيطرة المتمردين الموالين لموسكو في شرق أوكرانيا.

المزيد حول هذه القصة