البرلمان التايلاندي يعين زعيم الانقلاب رئيسا للحكومة

مصدر الصورة AFP
Image caption قال الجنرال برايوث إنه ينوي اطلاق اصلاحات سياسية تستمر سنة واحدة على الاقل

عين البرلمان التايلاندي المعين بدوره زعيم الانقلاب العسكري الجنرال برايوث تشان اوتشا رئيسا للحكومة وذلك في خطوة تهدف الى منحه قدرا من الشرعية فيما يواصل الجيش تكميم افواه منتقديه.

وكان الجيش قد امسك بمقاليد الحكم في تايلاند في الثاني والعشرين من مايو / ايار الماضي في انقلاب ابيض اعقب ستة شهور من الاحتجاجات والمظاهرات التي شاب بعضها العنف وسفك الدماء ساهمت في الاطاحة بحكومة رئيسة الوزراء ينغلاك شيناوات التي ناصبتها وحكومتها الشعبوية المؤسسة الملكية التايلاندية العداء.

ورغم ان تعيين برايوث يمهد الطريق لتشكيل حكومة مؤقتة في الاسابيع القليلة المقبلة، فإن السلطة ستبقى بيد المجلس العسكري.

وقال الجنرال برايوث إنه ينوي اطلاق عملية اصلاح سياسي تستمر سنة واحدة على الاقل قبل اجراء الانتخابات المقبلة اواخر عام 2015.

ولم يفاجئ تعيين برايوث الكثيرين، إذ ان المجلس التشريعي الوطني الذي اختاره ليس الا اداة طيعة بيد الجيش مهمتها تمرير الاصلاحات التي يريد تمريرها.

ومن المقرر ان يترك برايوث البالغ من العمر 60 عاما موقعه كقائد للجيش في الشهر المقبل، ولكنه سيحتفظ بموقعه كزعيم للمجلس العسكري الذي يطلق على نفسه اسم المجلس الوطني للسلم والنظام.

ويتعين ان يصدق ملك تايلاند على تعيين برايوث رئيسا للحكومة.

المزيد حول هذه القصة