طائرات صينية "تنتهك المجال الجوي التايواني"

مصدر الصورة AFP
Image caption سارعت مقاتلات تابعة لسلاح الدفاع الجوي التايواني باعتراض الطائرتين الصينيتين

انتهكت طائرتان عسكريتان صينيتان المجال الجوي لتايوان يوم الاثنين، قبل أن تعترضهما مقاتلات تايوانية، حسب مسؤولين.

وقالت تايوان إن طائرتين من طراز "Y-8" تابعتين للبحرية الصينية اخترقتا منطقة تحديد الدفاع الجوي التايواني صباح وبعد ظهر الاثنين.

وقال متحدث باسم سلاح الجو التايواني إن طائرات تايوانية "تبعت الطائرات عن كثبت للتأكد من مغادرتها".

يأتي هذا بعد أيام من اتهام الولايات المتحدة لطائرة صينية بإجراء مناورات خطيرة قرب طائراتها.

وقالت واشنطن إن الطائرة الصينية حلقت على مسافة 10 أمتار من طائرة تابعة للبحرية الأمريكية فوق المياه الدولية قبالة جزيرة هاينان في 19 أغسطس/آب الجاري.

ووصفت الصين هذه المزاعم بأنها "لا أساس لها من الصحة"، مشيرة إلى أن سلوك الطيار كان "مهنيا".

مصدر الصورة AP
Image caption أصدرت الولايات المتحدة صورا للطائرة الصينية "Su-27" التي تقول إنها كانت مسؤولة عن تنفيذ مناورات خطيرة

وفي الحادث الأخير، قالت تايوان إن طائرتين صينيتين انتهكتا مجالها الجوي مرتين وهما في طريق الذهاب إلى بحر الصين الجنوبي والعودة من هناك.

وقال مسؤولون إن طائرات من طراز "2000-5s" ومقاتلات تابعة لسلاح الدفاع الجوي التايواني اعترضت الطائرتين.

وفي تصريح لوكالة رويترز للأنباء، قالت وزارة الدفاع الصينية إن طائراتها نفذت "مهمة روتينية" في "المجال الجوي المعني"، مشيرة إلى أنه "لم يحدث أي شيء غير عادي".

وتعتبر بكين تايوان جزءا من الصين، وهي كانت كذلك فعلا حتى عام 1949 عندما فر اليها الزعيم تشيانغ كاي تشيك بعد هزيمته امام قوات الحزب الشيوعي واسس فيها ما اطلق عليه "جمهورية الصين الوطنية."

وتحسنت العلاقات الاقتصادية بين البلدين بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، لكن العلاقات السياسية لا تزال دون المستوى.

وفي الوقت نفسه، اتخذت الصين في السنوات الأخيرة موقفا أكثر حزما بشأن مطالباتها الإقليمية في بحر الصين الشرقي وبحر الصين الجنوبي، وهو ما زاد من التوترات الإقليمية.

المزيد حول هذه القصة