الناتو يعتزم تشكيل قوة تدخل سريع "لمواجهة أي عدوان روسي محتمل"

مصدر الصورة Reuters
Image caption كييف طلبت من الناتو تقديم مساعدات عسكرية لها كي يتسنى لها مواجهة الانفصاليين المواليين لروسيا شرقي أوكرانيا.

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، أندرس فوغ راسموسن، أن المنظمة ستوافق على تشكيل قوة للتدخل السريع قوامها عدة آلاف من الجنود بهدف حماية الدول الأعضاء شرقي أوروبا ضد أي عدوان روسي محتمل.

وأوضح أنه سيتسنى تعبئة هذه القوة خلال 48 ساعة.

ومن المنتظر الموافقة على إنشاء هذه القوة في قمة للدول الأعضاء بالناتو تعقد في ويلز الأسبوع الحالي.

وجاءت هذه الخطوة بعدما أعرب أعضاء الناتو في منطقة البلطيق وشرقي أوروبا عن مخاوفهم من طموحات روسيا الإقليمية في أعقاب الأزمة الأوكرانية.

وكانت الحكومة الأوكرانية قد طلبت من الناتو تقديم مساعدات عسكرية لها كي يتسنى لها مواجهة الانفصاليين المواليين لروسيا شرقي أوكرانيا.

وقال راسموسن إن الإجراءات الجديدة ستتخذ "ليس لأن الناتو يريد الهجوم على احد لكن بسبب الأخطار والتهديدات الماثلة والتي باتت أكثر وضوحا...وسنقوم بكل ما يتعين من أجل الدفاع عن حلفائنا."

وستشكل القوة المقترحة من عدة آلاف من الجنود من الدول الثماني والعشرين الأعضاء في الناتو، وفقا لما قاله راسموسن لصحفيين في بروكسيل.

المزيد حول هذه القصة