فرنسا تعتقل رجلا يشتبه في تجنيده لجهاديين فرنسيين لـ"الدولة الإسلامية"

مصدر الصورة AP
Image caption اعتقل فارس ليل الأربعاء في مطار شارل ديغول بباريس.

اعتقلت السلطات الفرنسية رجلا يشتبه في قيامه بتجنيد أشخاص للانضمام إلى مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية للقتال في سوريا.

ووصفت وزراة الداخلية الفرنسية مراد فارس الذي اعتقل ليل الأربعاء في مطار شارل ديغول بباريس بأنه "شخص خطر جدا".

وكان فارس اعتقل في تركيا الشهر الماضي، البلد الذي يعد منطقة الترانزيت للجهاديين المتوجهين إلى سوريا.

وقال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف إن الرجل، الذي يعد من أهم المُجندين للجهاديين الفرنسيين لحساب تنظيم الدولة الإسلامية، قد مثل أمام السلطات القضائية في باريس الخميس.

وأكد كازنوف أن لفارس البالغ من العمر 29 عاما صلات وثيقة بتنظيم الدولة الإسلامية، فضلا عن جبهة النصرة القريبة من تنظيم القاعدة.

ووصف الوزير دور فارس، وهو مواطن فرنسي من أصول مغربية ذهب الى سوريا عام 2013، بأنه مهم للغاية في عملية تجنيد الشباب الفرنسيين في مدينتي تولوز وستراسبورغ وارسالهم إلى سوريا.

وكان مراهقان من تولوز بعمر 15 و 16 عاما اعتقلا عند عودتهما إلى فرنسا في يناير/كانون الثاني، وقام والد أحدهما بجلبه من الحدود التركية السورية.

كما اعتقلت السلطات الفرنسية 6 شباب من ستراسبورغ عند عودتهم إلى البلاد في مايو/أيار، وكانوا ضمن مجموعة من 14 شخصا أفادت تقارير بذهابها للقتال في سوريا.

وقدرت السلطات بأن نحو 900 مواطن فرنسي قد تورطوا في الانضمام الى المسلحين في سوريا وأماكن قريبة منها.

وتعد فرنسا موطنا لأكبر جالية مسلمة في أوروبا الغربية، يقدر عددها بنحو 5 ملايين مسلم.

المزيد حول هذه القصة