الحكومة الأمريكية تطلب وقف محاكمة تتعلق بإيران "لحماية أسرار الدولة"

مصدر الصورة AP
Image caption الملف النووي نقطة خلاف كبرى بين أمريكا وإيران.

قال محامون إن وزير العدل الأمريكي طلب من قاض إسقاط محاكمة تتعلق بإيران بحجة أن إجراءاتها قد تكشف أسرارا للدولة وتمس "بالأمن القومي".

وتسعى الحكومة الأمريكية للتدخل في قضية قذف رفعها رجل الأعمال اليوناني، فيكتور ريستيس، ضد منظمة غير ربحية في نيويورك تدعى "متحدون ضد إيران نووية".

ورفع ريستيس العام الماضي دعوى ضد المنظمة، التي تضم بين مستشاريها ضباط مخابرات سابقين من الولايات المتحدة وأوروبا وإسرائيل، لأنها اتهمته بخرق العقوبات المفروضة على إيران، وتصدير النفط من هناك.

وتدعو المنظمة إلى الضغط على إيران اقتصاديا من أجل ثنيها عن برنامجها النووي. وتنفي إيران الادعاءات الغربية بأنها تسعى لإنتاج سلاح نووي.

ومن بين أساليب الضغط التي تنتهجها المنظمة الأمريكية هي الكشف عن أسماء الشركات والأشخاص الذين يتعاملون اقتصاديا مع إيران وفضحهم.

وحذر محامو الحكومة الأمريكية مطلع هذا العام من أن المعلومات التي تتعلق بالقضية قد تمس "بالأمن القومي"، وقد تؤثر على تحقيقات جارية.

المزيد حول هذه القصة