مقتل 40 في انهيار بناية تابعة لكنيسة بنيجيريا

أنقاض البناية المنهارة مصدر الصورة AP
Image caption تجتذب الكنيسة زورا من نيجيريا ومن خارجها بسبب "قدرات رئيسها على علاج المرضى والتنبؤ"

قتل 40 شخصا في انهيار بناية تابعة لكنيسة كبيرة في نيجيريا، والتي يرأسها أحد أشهر الخطباء والمبشرين الإنجيليين في البلد، حسب أحد مسؤولي الإنقاذ.

وتمكنت فرق الإنقاذ من انتشال 124 شخصا أحياء من أنقاض البناية المنهارة.

ويعتقد أن هؤلاء الأشخاص ضيوف أجانب جاءوا إلى نيجيريا لحضور نشاطات تنظمها "كنيسة جميع الأمم" التي يرأسها القسيس تي بي جوشوا في مدينة لاغوس.

وانهارت البناية المتكونة من طابقين مساء الجمعة وكانت تخضع لأعمال تطوير وتشييد بهدف إضافة طوابق جديدة لها.

وينظر إلى رئيس هذه الكنيسة على أنه "نبي" وله أتباع متشددون في نيجيريا وفي مناطق مختلفة من العالم بسبب "قدراته على علاج المرضى والتنبؤ".

ويلقي جوشوا عظاته أسبوعيا في كنيسته الضخمة، كما يستقبل آلافا من الزائرين سواء من نيجيريا أو من خارجها.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن جوشوا قوله إن طائرة كانت تحلق على علو منخفض جدا ربما تكون مسؤولة عن انهيار البناية.

المزيد حول هذه القصة