مناورات عسكرية بمشاركة امريكا والناتو غربي اوكرانيا

جندي من القوات الأوكرانية مصدر الصورة Reuters
Image caption يشارك في المناورات جنود من 15 دولة

بدأ 1300 جندي تابعين للولايات المتحدة الامريكية و15 دولة اخرى منها دول في حلف شمال الاطلسي "الناتو" مناورات تدريبية قرب ليفيف غربي اوكرانيا.

وأكدت الولايات المتحدة ان موحد المناورات كان قد حدد مسبقا وقبل اندلاع المعارك في شرق اوكرانيا حيث يقاتل الجيش الاوكراني الانفصاليين المسلحين الموالين لروسيا.

وكان وزير الدفاع الاوكراني فاليري هيليتي قد اكد ان "الناتو" بدأ تسليح الجيش الاوكراني لمواجهة الانفصاليين لكنه لم يوضح نوع او كميات الاسلحة.

وكان عدد من دول الناتو قد نفت تصريحات مشابهة بتسليح اوكرانيا في اوقات سابقة.

ويؤكد حلف الناتو إنه لن يقدم اسلحة فتاكة لأي دولة لا تتمتع بعضويته لكن الدول الاعضاء فيه يمكنها ان تفعل ذلك بشكل منفرد.

ويشارك في المناورات التى اطلق عليها "الحربة السريعة" 200 جندي امريكي حيث تجري قرب الحدود الاوكرانية البولندية.

صراع

واندلع الصراع في شرق أوكرانيا في أبريل/نيسان الماضي، بعد ضم روسيا لشبه جزيرة القرم قبل ذلك بشهر. وقتل حوالي 2,600 شخص منذ بدء الصراع.

وسيطر الانفصاليون الموالون لروسيا على الكثير من الأراضي في الأيام الأخيرة في منطقتي لوهانسك ودونيتسك، بعد انتزاعها من القوات الأوكرانية.

وتقول أوكرانيا والغرب إن الدعم العسكري الروسي هو سبب تقدم الانفصاليين، وإن مجموعة من المدرعات عبرت الحدود إلى أوكرانيا في حين تنكر روسيا تدخلها عسكريا.

وفرض الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة عقوبات اقتصادية على روسيا بما فيها تجميد أصول ومنع سفر على كبار المسؤولين الروسيين وقادة الانفصاليين شرقي أوكرانيا.

المزيد حول هذه القصة