الملكة اليزابيث: "الاسكتلنديون سيتوحدون بروح من الاحترام المتبادل"

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption والدة الملكة اليزابيث اسكتلندية

عبرت الملكة اليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، عن ثقتها بأن الاسكتلنديين سيتوحدون "بروح من الاحترام المتبادل"، وذلك عقب الاستفتاء على الاستقلال الذي اجري بالامس.

وقالت إنها تفهم ان تؤجج المعركة السياسية التي شهدتها اسكتلندا حول الاستقلال "مشاعر قوية ومتضاربة"، ولكنها قالت إنها متأكدة بأن هذه المشاعر سيخففها "تفهم مشاعر الآخرين."

وكان الناخبون الاسكتلنديون قد رفضوا خيار الاستقلال باغلبية 2,001,926 صوت مقابل 1,617,989 في الاستفتاء الذي اجري الخميس.

واصدرت الملكة اليزابيث تصريحها عقب اعلان اليكس سالموند، الوزير الاول في حكومة اسكتلندا المحلية وزعيم الحزب الوطني الاسكتلندي ومهندس الحركة المطالبة بالاستقلال، استقالته عقب الخسارة التي مني بها معسكره في الاستفتاء.

يذكر ان الملكة اليزابيث واسرتها يقضون عطلة الصيف في قصر بالمورال الواقع في مقاطعة ابردينشاير في اسكتلندا.

"عواطف متضاربة"

وقالت الملكة في تصريحها "بعد اشهر عديدة من النقاش والحوار والتفكير العميق، عرفنا نتيجة الاستفتاء، وهي نتيجة سنحترمها جميعا في كل المملكة المتحدة."

واضافت "ستنتاب العديدين في اسكتلندا وباقي مناطق المملكة المتحدة هذا اليوم، مشاعر قوية ومتناقضة حتى بين اعضاء الاسرة الواحدة والاصدقاء والجيران. هذه طبيعة التقاليد الديمقراطية الراسخة التي نتمتع بها في هذا البلد. ولكني على يقين بأن هذه المشاعر سيخففها تفهمنا لمشاعر الآخرين."

وقالت "والآن ونحن نتقدم الى الامام ينبغي ان نفهم انه رغم اختلاف الآراء التي عبر عنها نشترك جميعا بحب دائم لاسكتلندا الذي هو احد العوامل التي توحدنا."

فوق السياسة

وكانت تقارير قد ذكرت قبل الاستفتاء بأن الملكة اليزابيث تشعر بقلق متزايد ازاء احتمال انفصال اسكتلندا، ولكن قصر بكينغهام اصدر بيانا اكد فيه انها فوق السياسة.

وجاء في البيان ان "اي تلميح الى ان الملكة ترغب في التأثير على نتيجة الاستفتاء خطأ جملة وتفصيلا، فصاحبة الجلالة ترى ان الموضوع لا يخص الا الشعب الاسكتلندي."

يذكر ان الملكة اليزابيث ذات جذور اسكتلندية، اذ ان والدتها سليلة احدى الاسر الارستقراطية الاسكتلندية.

المزيد حول هذه القصة