حكم بسجن جايارام أسطورة السياسة الهندية بعد إدانتها بالفساد

 السياسية الهندية البارزة جايارام جايالاليتا مصدر الصورة Getty
Image caption أدانت المحكمة رئيسة وزراء ولاية تاميل نادو بالسجن أربعة سنوات وغرامة 16 مليون دولار في قضية فساد قبل 18 عاما

قضت محكمة هندية بسجن السياسية البارزة جايارام جايالاليتا أربعة أعوام وتغريمها ماليا، بعد إدانتها بالفساد في قضية وقعت قبل 18 عاما.

وأدانت محكمة خاصة بمدينة بانغالور الممثلة السابقة جايالاليتا، رئيسة وزراء ولاية تاميل نادو جنوبي الهند، بجمع ثروة ضخمة بلغت 10 ملايين دولا أمريكي وهو ما لا يتناسب مع دخلها.

وألزمتها المحكمة أيضا بدفع غرامة ضخمة تصل لملايين الدولارات وبالاستقالة من منصبها كرئيسة للوزراء.

وشاركت جايالاليتا في عدة أعمال فنية أبرزها مسلسل هاي أند لوز High and Lows.

ووفقا لصحيفة "ذي انديان اكسبريس"الهندية، فإن النيابة إدعت على المتهمة وثلاثة آخرين بأنهم ارتكبوا جريمة ضد المجتمع.

وجاء الحكم في ظل إجراءات أمنية مشددة، بسجن المتهمين الأربعة أربع سنوات لكل منهم، بالإضافة إلى تغريم جايالاليتا مليار روبية هندية ( 16 مليون دولار) و 1.6 مليون دولار فقط للمتهمين الثلاثة الآخرين.

وفرقت الشرطة الهندية مؤيدين لحزب (اية آي اية دي إم كية) AIADMK، الذي تنتمي إليه جايالاليتا، أثناء محاولتهم دخول المحكمة بالقوة.

شخصية اسطورية

وقالت مراسلة بي بي سي جيل ماكجفرينغ إن السياسية المدانة شخصية أسطورية، وعلمت ممثلة سينمائية سابقة ثم أصبحت شخصية محورية في السياسة في جنوب الهند طوال ثلاثة عقود.

وركزت قضية الفساد، التي أثارها حزب سياسي معارض لها، على ثروتها الشخصية.

ودافعت جايالاليتا، دائما عن نفسها بأن القضية تحركها دوافع سياسية.

ويطلق عليها أنصارها لقب "الأم" وتعد مصدر إلهام وولاء شديد لدرجة العشق.

غير أن حياتها اتسمت بالبذخ الشديد.

فحفل زفاف ابنها بالتبني، والذي أقيم قبل 20 عاما، حقق رقما قياسيا عالميا في عدد المدعوين، الذي بلغ 150 ألف شخص.

المزيد حول هذه القصة