الامين العام الجديد لحلف الاطلسي يحث روسيا على إعادة النظر في سياستها تجاه أوكرانيا

مصدر الصورة BBC World Service

قال الامين العام الجديد لحلف شمال الاطلسي ينز شتولتنبرج إن التحالف حريص على توطيد العلاقات مع روسيا و لكن يجب على موسكو تغيير سياستها في اوكرانيا.

و قال شتولتنبرج في بعد يوم واحد من توليه منصبه "نريد ان نرى تغيرات واضحة في تصرفات روسيا."

ويتهم الحلف روسيا بدعم الانفصاليين الموالين لموسكو في اوكرانيا بالسلاح و الجنود.

بينما اعترفت روسيا فقط بتوجه بعض "المتطوعين" الى هناك.

و قال شتولتنبرج في مؤتمر صحفي في بروكسل، "يجب ان نرى ان روسيا غيرت تصرفاتها و اسلوبها، و عادت الى الامتثال بالقانون الدولي و التزاماته."

تولى رئيس الوزراء السابق للنرويج و السياسي بتيار اليسار الوسطي هناك، تبعا لاندرس فوغ راسموسن، رئيس وزراء الدنمارك السابق المنتمي لتيار المحافظين.

"حلف قوي"

وما برح الحلف يتمدد في الدول الشيوعية سابقا على حدود روسيا الغربية.

و اكد شتولتنبرج "لا اري اي تعارض بين وجود حلف ناتو قوي و جهودنا لبناء علاقات جيدة مع روسيا."

و اضاف ان حلف شمال الاطلسي سيواصل دعمه لأوكرانيا كدولة "مستقلة وذات سيادة واستقرار".

و الجدير بالذكر ان اوكرانيا ليست من ضمن دول حلف شمال الاطلسي، و لكن الحلف اعلن انه من حق الدول الاعضاء ان يمدوا اوكرانيا بالأسلحة اذا ارادوا ذلك.

وأجبرت أوكرانيا على التخلي عن قواعد في شبه جزيرة القرم منذ ان ضمت روسيا شبه جزيرة في شهر مارس الماضي مما دعا حلف شمال الاطلسي الى ايقاف عمليات التعاون مع روسيا لكنه أبقى القنوات سياسية مفتوحة.