تحذير لمصور صحفي من "التحرش" بالأمير جورج

الأمير جورج ووالديه، ويليام وكيت مصدر الصورة PA
Image caption يتفهم الدوق والدوقة الدور الذي سيلعبه الأمير جورج في الحياة العامة، لكنهما يريدانه أن يعيش طفولة طبيعية

طلب محامو الأمير ويليام وزوجته كيت، دوق ودوقة كامبرج، من أحد المصورين "التوقف عن التحرش" بالأمير جورج ومربيته.

وورد في بيان صادر عن قصر كينزينغتون، مقر إقامة الدوق والدوقة، أن الأسرة يجب أن تتخذ بعض الإجراءات بعد أن شوهد الرجل بالقرب من الأمير، البالغ من العمر 14 شهرا، في حديقة في وسط لندن.

وقال البيان: "لن يتقبل أي أبوين شبهة وجود شخص يتحرش بابنهما ومربيته."

غير أن الزوجين لم يتخذا إجراء قانونية في هذه المرحلة.

وقال مراسل بي بي سي من القصر الملكي إن المسؤولين بالقصر يرون أن تصرفات المصور تصل إلى درجة "المطاردة".

كما قال المراسل إن ضباط الحراسة الملكية حذروا المصور، وتحدثوا إليه "على مدار سنوات" بخصوص ملاحقته للعائلة المالكة.

كما ورد في البيان الذي صدر عن القصر إن "السبب في الاشتباه في هذا الشخص هو متابعته ومراقبته للأمير جورج، وذلك بعد متابعة سير حياته اليومية على مدار فترة من الوقت."

وأضاف البيان "أن الدوق والدوقة يتفهمان الدور العام الذي سيلعبه الأمير يوما ما، لكن يجب السماح له بعيش طفولة طبيعية قدر الإمكان".

المزيد حول هذه القصة