مسلحو "الشباب" الصوماليون ينسحبون من معسكر باراوي

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption خسرت حركة "الشباب" السيطرة على عدة مدن وبلدات في الاشهر الاخيرة، ولكنها ما زالت تحتفظ بمساحات كبيرة من الارض في المناطق النائية

قال سكان بلدة باراوي جنوبي الصومال لبي بي سي إن مسلحي حركة "الشباب" بدأوا بالانسحاب من معسكر البلدة الذي يعتبر آخر معاقلهم في الساحل الصومالي الجنوبي.

وقال هؤلاء إن سيارات تابعة "للشباب" شوهدت وهي تنقل الاسلحة والمعدات من المعسكر منذ صباح الجمعة الباكر.

يذكر ان قوات الاتحاد الافريقي والقوات الصومالية تزحف نحو البلدة، ويقول مسؤول في المنطقة إن هذه القوات تبعد بمسافة 20 كيلومترا فقط عن باراوي.

وباراوي بلدة ذات موقف استراتيجي وتبعد عن العاصمة مقديشو بمسافة 200 كيلومتر.

ويقول الاتحاد الافريقي إن مسلحي "الشباب" كانوا يستخدمون معسكر باراوي نقطة انطلاق لشن هجمات على مقديشو.

ويقول سكان باراوي إن المسلحين اخبروهم بأنهم ينسحبون الى خارج البلدة لتجنيب المدنيين شرور القتال.

وكانت حركة "الشباب" قد خسرت السيطرة على عدة مدن وبلدات في الاشهر الاخيرة، ولكنها ما زالت تحتفظ بمساحات كبيرة من الارض في المناطق النائية.

وتسعى الحركة التي يقدر عدد افرادها بحوالي 5 آلاف الى الاطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة من جانب الامم المتحدة، وتفرض نمطا متشددا من الشريعة الاسلامية في المناطق الخاضعة لها.

وكانت الحركة قد رجمت امرأة حتى الموت في باراوي بعد ان اتهمتها بالزنا.

ويقول مراسلون إن مسلحي الحركة درجوا على الانسحاب تكتيكيا من المناطق التي يسيطرون عليها عندما يواجهون خطر هجوم كبير، ولكنهم يتركون عددا منهم بين السكان المدنيين ليقوموا بشن هجمات لاحقا.

المزيد حول هذه القصة