بايدن يعتذر لتركيا والإمارات تطلب توضيحات

مصدر الصورة AP
Image caption الإمارات طلبت من بايدن توضيحا رسميا

قدم نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن اعتذارا لتركيا بسبب تصريحاته عن "دعم الإرهاب في الشرق الأوسط"، والإمارات العربية تطلب توضيحات بخصوص تصريحاته التي طالتها.

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قد علق بشكل غاضب على تصريحات بايدن التي أدلى بها في جامعة هارفارد الخميس، والتي قال فيها إن تركيا ودولة الإمارات العربية المتحدة ودولا خليجية أخرى ساعدت تنظيم الدولة الإسلامية من خلال دعم تنظيمات تحارب ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وعبرت الإمارات العربية المتحدة عن صدمتها من تصريحات بايدن، وطلبت "توضيحا رسميا" من بايدن.

ونشرت وكالة الأنباء الرسمية في الإمارات العربية المتحدة تصريحا لوزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش يصف فيها تصريحات بايدن بأنها "بعيدة عن الحقيقة".

وقال قرقاش إن التصريحات "تعطي انطباعا سلبيا وغير واقعي عن دور الإمارات العربية المتحدة في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية".

يذكر أن دولة الإمارات العربية شريك فاعل في التحالف الدولي الذي يحارب تنظيم الدولة الإسلامية، وشاركت طائراتها في غارات على مواقع التنظيم في سوريا.

المزيد حول هذه القصة