إعدام خمسة رجال أدينوا بجريمة اغتصاب جماعي في افغانستان

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption طالب العديد من الافغان بانزال عقوبة الاعدام بالمتهمين الخمسة

نفذت السلطات الافغانية حكم الاعدام بخمسة رجال اتهموا بارتكاب جريمة اغتصاب جماعي لاربع نسوة، وذلك في قضية اثارت غضبا شديدا في البلاد.

وقال مسؤولون افغان إن الرجال الخمسة اعدموا في سجن بولي تشرخي شرقي العاصمة كابول. كما نفذ حكم الاعدام بمتهم سادس في قضية اخرى.

وتجاهلت السلطات الافغانية مناشدات العفو التي تقدمت بها منظمات حقوقية التي قالت إن الاحكام لم تكن سليمة.

يذكر ان العنف الموجه نحو النساء منتشر بكثرة في افغانستان، ولكن مراسلين يقولون إن قضايا الاغتصاب نادرا ما تسترعي هذا القدر من الانتباه.

وكانت الحادثة المذكورة قد وقعت في منطقة باغمان القريبة من كابول في اغسطس / آب الماضي عندما كانت النسوة عائدات الى منازلهن بعد حضورهن عرسا.

وطالب العديد من الافغان بانزال عقوبة الاعدام بالمتهمين الخمسة، وكان الرئيس السابق حامد كرزاي قد صدق على الاحكام في آخر يوم له في منصب الرئاسة.

ونقلت وكالة فرانس برس عن امين سر مكتب الادعاء العام عطا محمد نوري قوله "لقد تم تنفيذ قرار المحكمة واعدم كل المتهمين."

ولم يتطرق الرئيس الافغاني الجديد اشرف غني للقضية.