أفغانستان تعتقل قائدين بارزين في شبكة حقاني المسلحة

مصدر الصورة Getty
Image caption جلال حقاني أسس الشبكة لقتال القوات الأمريكية في أفغانستان

اعتقلت قوات الأمن الأفغانية قائدين بارزين في شبكة حقاني المسلحة، حسبما أعلن مسؤولون أمنيون.

ونفذت هذه الجماعة العديد من الهجمات والتفجيرات المنسقة ضد قوات الأمن الأفغاني وقوات حلف شمال الأطلسي "ناتو" في السنوات الأخيرة.

وقال مسؤولون أفغان إن قوات الأمن اعتقلت أنس حقاني، نجل مؤسس الشبكة، برفقة القائد حافظ رشيد.

وكان يعتقد أن قادة حقاني متمركزون في المناطق القبلية في باكستان، لكن تقارير أشارت إلى أن العديد منهم فروا إلى أفغانستان بعد هجوم أخير شنه الجيش هناك.

ولا يزال يعتقد أن مؤسس الشبكة جلال الدين حقاني موجود في باكستان.

وأفاد مسؤولون في مديرية الأمن الوطني الأفغاني "الاستخبارات" بأن أنس حقاني والقائد حافظ رشيد القي ألقبض عليهما في وقت متأخر من الثلاثاء في أفغانستان. وأضافوا بأن أنس لعب دورا مهمة في استراتيجية الشبكة ونشاطها في جمع الأموال.

وقال المتحدث باسم مديرية الأمن الأفغاني إن حسيب صديقي "نأمل في أن يكون للقبض على الاثنين عواقب مباشرة على الشبكة ومركز قيادتها"، حسبما نقلت عنه وكالة فرانس برس.

وقتل أواخر العام الماضي نجل ثاني لزعيم الشبكة وهو نصير الدين حقاني بالقرب من العاصمة الباكستانية إسلام أباد، وكان نصير، وهو في أوائل الثلاثينات من عمره، المسؤول الرئيسي في الجماعة عن جمع الأموال.

ونفذت الشبكة، التي ترتبط بعلاقات مع حركة طالبان وتنظيم القاعدة، سلسلة من الهجمات البارزة ضد القوات الأجنبية والأفغانية منذ أن أزاحت قوات التحالف الدولية بقيادة الولايات المتحدة طالبان من الحكم عام 2001.

المزيد حول هذه القصة