ايطاليا تتعهد بتخفيف اجراءات منح الجنسية لأطفال المهاجرين

مصدر الصورة Reuters
Image caption تعد ايطاليا الوجهة الرئيسية للهجرة غير الشرعية القادمة من أفريقيا إلى أوروبا

تعهد رئيس الوزراء الايطالي مانيو رينزي بتخفيف اجراءات حصول اطفال المهاجرين الذين يولدون داخل البلاد على الجنسية الايطالية.

وقال رينزي في لقاء مع القناة الخامسة الايطالية إن تشريعا جديدا سيعرض للمناقشة قبل نهاية العام الحالي.

وينص التشريع على منح أطفال المهاجرين الذين ولدوا في البلاد الجنسية الايطالية طالما التحقوا بالمدرسة الابتدائية او الثانوية.

وجاء هذا التصريح بعد يوم فقط من خروج تظاهرات حاشدة احتجاجا على مؤتمر حول "التوظيف والنمو" شارك فيها عشرات الألاف في مدينة ميلانو ورفع بعضها شعارات مناهضة للمهاجرين.

ويعيش أكثر من 4 ملايين أجنبي معظمهم من دول أوروبية بشكل قانوني في ايطاليا، بحسب وكالة الاحصاء الرسمية.

كما تعد ايطاليا الوجهة الرئيسية للهجرة غير الشرعية القادمة من أفريقيا إلى أوروبا التي تسلك البحر المتوسط في رحلات شديدة الخطورة راح ضحيتها الآلاف.

وأعلنت السلطات الايطالية عن توقيف نحو 93 ألف مهاجر غير شرعي والزوارق التي كانت تقلهم في البحر المتوسط منذ مطلع العام فقط.

وتعاني ايطاليا من أقل معدل للخصوبة في قارة اوروبا بمعدل 1.6 مولود لكل زوج وهو أقل من المعدل اللازم للحفاظ على المعدل المطلوب لنمو السكان بصورة طبيعية الذي يبلغ 2.1.

وفي محاولة لحفز معدلات الانجاب، وعد رينزو بمنح نحو 80 يورو شهريا (ما يعادل 100 دولار) لكل مولود في منزل يقل دخله عن 90 ألف يورو سنويا.

وقال رئيس الوزراء الايطالي إن مشروع القانون الجديد سيسمح بعقود الاتحاد المدني بين المثليين جنسيا كما هو الحال في فرنسا وألمانيا لكنه لن يشمل عقود الزواج بين المثليين الذي يرفضه معظم الايطاليين.

المزيد حول هذه القصة