انطلاق الانتخابات التشريعية المبكرة في أوكرانيا

مصدر الصورة Reuters
Image caption دعا الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو إلى انتخابات تشريعية مبكرة

يتوجه الناخبون الأوكرانيون الأحد إلى صناديق الاقتراع ليدلوا بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية المبكرة التي دعا اليها الرئيس بيترو بوروشينكو.

وقال بوروشينكو إن الانتخابات من شأنها أن تعزز التوجه الجديد للبلاد بعد اطاحة نظام الرئيس الأوكراني الحليف لروسيا، فيكتور يانوكوفيتش.

وتأمل الحكومة الأوكرانية في أن تسهم الانتخابات في تعزيز الاستقرار في البلاد مع تزايد ضعف الأحزاب الموالية لروسيا مع تفاقم الأوضاع.

لكنه من المرجح أن يلقى تواصل القتال بين القوات الأوكرانية والقوات التابعة للانفصاليين الموالين لروسيا بظلاله على الانتخابات.

فنحو 3 ملايين ناخب في دونتيسك ولوهانيسك لن يصوتوا في الانتخابات إذ أنه من المقرر أن يجري الانفصاليون انتخابات أخرى الشهر المقبل.

ولن يشارك ناخبو شبه جزيرة القرم التي انضمت إلى روسيا في مارس/اذار الماضي في تلك الانتخابات.

وتأتي الانتخابات في خضم ازمة الطاقة التي تمر بها البلاد اثر قطع روسيا إمدادات الغاز إلى أوكرانيا في يونيو/ حزيران بسبب تأخر سداد المستحقات.

وتدهور اقتصاد أوكرانيا منذ بدء الأزمة في فبراير/شباط الماضي مع توقعات بهبوط اجمالي الناتج المحلي بنسبة تتراوح بين 7 إلى 10 بالمئة بنهاية العام.

وسيتم تقسيم مقاعد البرلمان البالغ عددها 450 مقعدا بنظام القوائم الذي يتطلب حصول كل حزب على 5 بالمئة من الأصوات على الأقل للفوز بمقاعد.

وسوف ينتخب 198 نائبا بالنظام الفردي في الدوائر الانتخابية المختلفة فيما عدا 27 دائرة في شبه جزيرة القرم والمناطق التي فرض الانفصاليون سيطرتهم عليها.

وتتنافس ثلاثة أحزاب من بينها كتلة الرئيس بوروشينكو على المقاعد البرلمانية في الانتخابات التي لن تخوضها سوى الأحزاب القومية والموالية للغرب بينما لن تخوضها الأحزاب الموالية لروسيا والنظام السابق في أوكرانيا.