شبكة كمبيوتر في البيت الأبيض "تتعرض للقرصنة"

مصدر الصورة AP
Image caption واشنطن تعتقد أن العملية تقف وراءها جهات حكومية

نقلت صحيفة الواشنطن بوست أن شبكة كمبيوتر في البيت الأبيض تعرضت للقرصنة.

وذكرت أن السلطات الأمريكية فتحت تحقيقا في الموضوع الذي كشفت عنه دولة حليفة لواشنطن.

ويعتقد مسؤولون في البيت الأبيض أن دولة دعمت العملية، ولم تذكر ما إذا كان القرصان استولى على أي بيانات.

ونقلت الواشنطن بوست عن مسؤول في البيت الأبيض، لم يفصح عن اسمه، قوله "إننا اكتشفنا نشاطات مقلقة على الشبكة خلال عملية تقييم خطورة التهديدات الأخيرة".

وأضاف: "إننا نأخذ مثل هذه النشاطات مأخذ الجد، وفي هذه الحالة اتخذنا إجراءات لتقييم النشاط والقضاء عليه".

"دعم حكومي"

وقالت المصادر إن العملية تقف وراءها جهات حكومية. وتعتبر الولايات المتحدة روسيا من بين التهديدات المحتملة.

وقال مسؤول آخر في البيت الأبيض لصحيفة الواشنطن بوست: "اعتاد ناشطون مخربون محاولة اختراق أنظمتنا".

وأضاف أن "هذه معارك مستمرة بالنسبة للحكومة وأنظمتها للإعلام الآلي، وما يقلقنا أن يحاول أفراد اختراق أنظمتنا والتسلل إلى شبكاتنا".

وذكر المسؤول أن العملية كشفت منذ أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، وأفادت تقارير بأنه طلب من العاملين في البيت الأبيض تغيير كلمات المرور في أجهزتهم، وأن العملية تسببت في خلل بالشبكات.