"بوكو حرام" تنفي التوصل الى وقف لاطلاق النار مع الحكومة النيجيرية

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption قال ابو بكر شيكاو إن التلميذات المختطفات قد اعتنقن الاسلام وزوجن منذ اختطافهن

نفت حركة "بوكو حرام" الاسلامية المتشددة الادعاءات التي ساقتها الحكومة النيجيرية من انها توصلت الى وقف لاطلاق النار معها، وانها تنوي اطلاق سراح اكثر من 200 تلميذة مدرسة كانت الحركة قد اختطفتهن في ابريل / نيسان الماضي.

وقال ابو بكر شيكاو، زعيم الحركة، إن التلميذات المختطفات قد اعتنقن الاسلام وزوجن منذ اختطافهن.

وكان الجيش النيجيري قد اعلن وقف اطلاق النار مع الحركة في السابع عشر من اكتوبر / تشرين الاول، وقال إن الفتيات المختطفات سيطلق سراحهن قريبا.

ولكن الاعلان لم يوقف العنف، حيث قتل عدة اشخاص في تفجير وقع يوم الجمعة.

وتحارب حركة بوكو حرام الحكومة النيجيرية منذ عام 2009، واسفر القتال عن مقتل 2000 شخص هذه السنة فقط.

وقال شيكاو في شريط مصور نشر الجمعة "لم نتوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار مع اي جهة، ولم نتفاوض مع احد. انها كذبة."

ومضى للقول "لن نتفاوض. وما شأننا بالتفاوض؟ الله ينهانا عن ذلك."

المزيد حول هذه القصة