اجتماع أوروبي طارئ بعد ظهور أنفلونزا الطيور في هولندا

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تعقد المفوضية الأوروبية الاثنين اجتماعا طارئا لمناقشة إجراءات وقائية، بعد اكتشاف سلالة شديدة العدوى من أنفلونزا الطيور بمزرعة دواجن في هولندا.

وأعلنت الحكومة الهولندية أن السلالة (H5N8) يمكن أن تنتقل إلى البشر.

وشرعت السلطات في التخلص من 150 ألف دجاجة بالمزرعة المتضررة، في بلدة هكندورب.

وجاء في بيان للحكومة أن سلالة أنفلونزا الطيور المكتشفة شديدة الخطورة.

كما أوضحت الحكومة أن انتقال المرض إلى البشر لا يتم إلا من خلال الاقتراب بشدة من الطيور المصابة.

وفرضت السلطات حظرا لمدة ثلاثة أيام على نقل الدواجن والبيض في أنحاء هولندا.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي، ريكاردو كاردوزو، قوله إن "من المتوقع أن تصدق المفوضية الاثنين على إجراءات وقائية مؤقتة بشأن انتشار المرض".

مصدر الصورة AFP
Image caption تبيع المزرعة إنتاجها داخل هولندا بشكل رئيسي

وتعرف مزرعة هكندورب بإنتاج البيض أكثر من الدواجن، وتبيع إنتاجها في هولندا أساسا، كما تصدر جزءا منه إلى ألمانيا.

وكانت مزرعة دواجن في ألمانيا اكتشفت الشهر الماضي سلالة خطيرة من أنفلونزا الطيور، لم تكن معروفة من قبل في أوروبا.

ولم يسبق أن انتقلت هذه السلالة إلى البشر، لكن ظهورها في كوريا الجنوبية جعل السلطات تعدم ملايين الطيور.

وفيما تعقد المفوضية الأوروبية اجتماعها، أعلنت السلطات في بريطانيا اكتشاف حالة إصابة بأنفلونزا الطيور في منطقة يوركشير، ولكنها أكدت أن خطرها على الصحة العامة "ضعيف جدا".

وتجري معاينة الطيور في موقع اكتشاف الإصابة في يوركشير. وقد استبعد مسؤولون أن تكون السلالة هي (H5N1) الفتاكة.

وبحسب منظمة الصحة العالمية، فإن الفترة ما بين 2003 و2013 شهدت إصابة 648 شخصا بأنفلونزا الطيور من سلالة (H5N1) في 15 بلدا، توفي منهم 284.

المزيد حول هذه القصة