عاصفة ثلجية عاتية تجتاح شمال أمريكا

مصدر الصورة .
Image caption بلغ سمك الثلوج متر ونصف المتر في مدينة بافالو كما شهدت 50 ولاية درجات حرارة متدنية جداً

ضربت عاصفة ثلجية عاتية شمال شرق الولايات المتحدة الامريكية وخلفت عدداً من القتلى جراء تدني درجات الحرارة إلى ما دون الصفر وسوء الأحوال الجوية.

وتوفي بسبب سوء الأحول الجوية 7 أشخاص بالقرب من نيويورك، واحد منهم بسبب حادث سيارة، وآخر جراء احتجازه في سيارته وخمسة منهم بسبب أزمات قلبية.

وبلغ سمك الثلوج متراً ونصف المتر في مدينة بافالو كما شهدت 50 ولاية درجات حرارة متدنية للغاية وصلت الى ما تحت الصفر من بينها فلوريدا وهاواي ، كما سجلت حالات وفاة في مناطق عدة في البلاد.

وقالت ليندا اوكلي وهي من سكان مدينة بافالو "حاولنا الخروج من المنزل الذي أحيط بالثلوج، واستخدمنا المجارف لإزاحة الثلوج، وكنا محظوظين لقدرتنا على مغادرة المنزل"، مضيفة " لا يمكننا الذهاب إلى أي مكان آخر".

وأفاد سكان المدينة أن العديد منهم عالقون في منازلهم وسيارتهم بسبب الرياح العاتية والطرقات المجمدة التي تسببت بالعديد من الحوادث وأجبرت المدارس على اقفال ابوابها".

وتم الابلاغ عن وجود حوالي 100 سيارة محتجزة على الطريق السريع في ولاية نيويورك الاربعاء.

وقال حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو إن "نحو 100 من الحرس الوطني يساعدون في إزالة الثلوج والسيارات العالقة على الطرقات".

وتوفي جراء هذه العاصفة الثلجية أيضاً شخصان في ولايتي نيوهامبشير وميتشيغن، كما بلغت حصيلة القتلى جراء العاصفة 20 شخصاً في الولايات المتحدة الامريكية.

مصدر الصورة Getty
Image caption احتجز العديد من الامريكيين في منازلهم وسيارتهم بسبب الرياح العاتية والطرقات المجمدة التي تسببت بالعديد من الحوادث وأجبرت المدارس على اقفال ابوابها
مصدر الصورة EPA
Image caption بلغت حصيلة القتلى جراء العاصفة 20 شخصاً في الولايات المتحدة الامريكية
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تم الابلاغ عن وجود حوالي 100 سيارة محتجزة على الطريق السريع في ولاية نيويورك الاربعاء
Image caption توفي بسبب سوء الأحول الجوية 7 أشخاص بالقرب من نيويورك

المزيد حول هذه القصة