مذكرة في الأمم المتحدة لإحالة كوريا الشمالية لمحكمة الجنايات الدولية

مصدر الصورة AFP
Image caption لجنة تحقيق دولية تقول إنه لا مثيل لانتهاكات حقوق الإنسان بكوريا الشمالية في أي دولة أخرى.

دعت لجنة حقوق الإنسان في الجمعية العامة للأمم المتحدة مجلس الأمن إلى إحالة كوريا الشمالية لمحكمة الجنايات الدولية بسبب سجلها في حقوق الإنسان.

وأقرت اللجنة مذكرة تطالب بإجراء تحقيق في جرائم مزعومة ضد الإنسانية منسوبة إلى نظام الحكم في كوريا الشمالية.

ولا يزال من الضروري أن تقر الجمعية العامة للأمم المتحدة المذكرة.

وكانت لجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة قد قالت في شهر فبراير/شباط الماضي إن المواطنين العاديين في كوريا الشمالية يواجهون " فظائع لا توصف".

وتحدثت اللجنة عن "انتهاكات واسعة" في البلاد بعد أن اطلعت على ما وصف بأدلة على التعذيب والقمع السياسي وغيرهما من الجرائم.

وأدى تقرير اللجنة إلى إجراء التصويت غير الملزم على المذكرة في لجنة حقوق الإنسان الثلاثاء، والتي حصلت على تأييد 111 دولة مقابل 19 وامتناع 55 عن التصويت.

وقد صوتت الصين وروسيا، اللتان تتمتعان بحق الفيتو "النقض"، ضد المذكرة.

وأدانت المذكرة كوريا الشمالية أيضا لـ "سجلها السئ في حقوق الإنسان"، وحثت مجلس الأمن على النظر في فرض عقوبات محددة الهدف على المسؤولين عن الجرائم.

ووصف مايكل كيربي، الذي أعد تقرير لجنة التحقيق، التصويت على المذكرة بأنه "خطوة مهمة في الدفاع عن حقوق الإنسان".

وقال " أحد السبل الوحيدة التي يمكن بها للمحكمة الجنائية الدولية أن تؤكد نطاق ولايتها هو الإحالة من جانب مجلس الأمن. وهذه الخطوة قد بدأت بالتصويت الكبير في نيويورك."

ومن المقرر أن تصوت الجمعية العامة للأمم المتحدة خلال الاسابيع المقبلة على المذكرة غير الملزمة التي تطالب بإحالة كوريا الشمالية للمحكمة الجنائية الدولية.

غير أن دبلوماسيين يقولون إن الصين، الحليف القديم لكوريا الشمالية، من المحتمل أن تستخدم حق النقض لمنع مجلس الأمن من اتخاذ قرار الإحالة.

وكان تقرير لجنة التحقيق الدولية قد قال إن وضع حقوق الإنسان في كوريا الشمالية "يتجاوز الأوضاع المماثلة في كل دول العالم من حيث الاستمرارية والكثافة والرعب".

المزيد حول هذه القصة