تطبيق لمنظمة العفو يساعد على كشف التجسس الحكومي

مصدر الصورة GETTY IMAGES
Image caption يمكن تحميل التطبيق على الهواتف النقالة او الحواسيب

اطلقت منظمة العفو الدولية تطبيقا جديدا يمكن تحميله على الحواسيب او الهواتف النقالة لكشف تجسس الجهات الحكومية.

التطبيق الذي يسمى "detekt" او "تتبع" يقوم بكشف البرامج التجسسية التى تقوم الشبكات المعلوماتية التابعة للحكومات بزرعها في الحواسيب او الهواتف وتقوم من خلالها بالتجسس على المستخدمين.

وقامت منظمة العفو بالاشتراك في تطوير التطبيق بالتعاون مع عدد من شركات البرمجة وجماعات الدفاع عن حقوق الانسان العالمية.

وقال ماريك مارزينسكي مدير وحدة الأمن والشرطة في المنظمة إن الحكومات تستخدم تقنيات خطيرة ومعقدة بشكل متزايد لاختراق البريد الإلكتروني الخاص بالنشطاء والصحفيين وقراءة محتواها ويمكنها ايضا تشغيل الكاميرا او الميكروفون عن بعد لتسجيل ما يقال.

واضاف "انهم يستخدمون التقنية الحديثة بشكل جبان لمنع النشطاء والصحفيين من كشف ممارساتهم القمعية".

واوضح مارزينسكي ان التطبيق الجديد يمكن الصحفيين والنشطاء من معرفة ما يجري من تجسس عليهم واتخاذ التدابير اللازمة حيال ذلك.

من جانبها قالت منظمة العفو الدولية إن التطبيق الجديد هو خطوة اولى في مواجهة الظاهرة المتنامية لقيام الحكومات بالتجسس الاليكتروني على النشطاء.

واضافت ان حجم مبيعات البرامج والاجهزة التى تستخدمها الحكومات في هذا المجال شهد زيادة كبيرة العام الماضي وبلغ حجمها على مستوى العالم 3 مليارات دولار.

وكشف المتعاقد السابق مع الاستخبارات الامريكية ادوارد سنودون مئات الوثائق السرية التى تظهر وجود شبكة دولية للتجسس الاليكتروني على الحواسيب والهواتف النقالة تتحكم فيها وكالة الامن القومي الامريكية ووكالة الامن الداخلي البريطانية.

ومنذ ذلك الحين لجأ سنودون لروسيا بعدما طالبت واشنطن بتسليمه.

المزيد حول هذه القصة