لافروف: "الغرب يريد تغير النظام في روسيا"

مصدر الصورة RIA Novosti
Image caption تنفي روسيا تسليح الانفصاليين في اوكرانيا او ارسال قوات روسية هناك

قال سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي إن العقوبات الغربية المفروضة على روسيا بشأن دورها في اوكرانيا تهدف الى تغيير النظام في موسكو.

وأضاف لافروف في كلمة ألقاها أمام مستشاري السياسة الخارجية في موسكو إن الدعوات لفرض عقوبات على بلاده "ستدمر الاقتصاد وتؤدي إلى احتجاجات عامة".

ويوم الخميس قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن موسكو يجب أن تحذر حدوث "ثورة ملونة".

وتنفي روسيا تسليح الانفصاليين في أوكرانيا أو إرسال قوات روسية هناك.

وفرضت العقوبات الغربية على روسيا في البداية عندما ضمت شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في مارس/ آذار إثر استفتاء مثير للجدل.

واتخذت اجراءات اضافية منذ ذلك الحين تستهدف كبار المسؤولين الروسيين وشركات الدفاع والمصارف وشركات النفط في روسيا.

ويوم الخميس قال بوتين مشيرا الى الثورات في الجمهوريات الروسية السابقة مثل أوكرانيا وجورجيا إن العالم "يرى النتائج المأساوية التي أدت اليها الثورات المعروفة بالثورات الملونة".

وبدأت الثورة الاوكرانية ضد روسيا عام 2004 كالثورة البرتقالية بينما جرت الثورة الوردية في جورجيا عام 2003.

وقال لافروف في موسكو السبت "فيما يتعلق بالمفهوم من وراء الاجراءات القسرية، الغرب يوضح انه لا يريد ان يجبر روسيا على تغيير سياستها، بل على احداث تغيير نظام".

وقال لافروف دون تحديد اي مسؤول غربي "الشخصيات العامة في الدول الغربية تقول إنه توجد حاجة لفرض عقوبات تدمر الاقتصاد وتؤيد الى احتجاجات عامة".

المزيد حول هذه القصة