مسؤولون اوروبيون يتفقدون معقتل غوانتانامو

مصدر الصورة AFP
Image caption فتح معتقل غوانتانامو عقب هجمات سبتمبر

من المقرر ان يزور وفد مكون من خمسة برلمانيين اوروبيين في وقت لاحق من الاسبوع معتقل غوانتانامو العسكري الامريكي في كوبا.

وترأس الوفد وزيرة العدل الفرنسية السابقة رشيدة داتي، ويضم في عضويته الفرنسي فرانك براوست والرومانية رامونا مانيسكو والبلغارية ايفا باونوفا والايطالية اليسابيتا غارديني.

والغرض من الزيارة غير الرسمية، والتي جاءت بدعوة من الحكومة الامريكية، المساعدة في بلورة افكار في اوروبا حول الكيفية التي قد يتمكن بها الاوروبيون من مساعدة الولايات المتحدة في اغلاق المعتقل بشكل نهائي.

وسيزور الوفد المعتقل يوم الثلاثاء، حيث سيطلع عن كثب على ظروف نزلائه.

وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما قد وعد خلال حملته الانتخابية عام 2008 بأن يجعل اغلاق معتقل غوانتانامو احدى اولوياته.

وكان المعتقل قد فتح عقب هجمات سبتمبر 2001 لحبس اولئك الذين تحتجزهم الولايات المتحدة في نطاق "حربها على الارهاب."

ولكن محاولات ادارة اوباما لاغلاق المعتقل واجهت العديد من العراقيل الداخلية والدولية.

ومن نزلاء المعتقل المتبقين الـ 142، اخلي سبيل 73 ولكنهم ما زالوا معتقلين دون ان توجه اليهم اي تهم ودون محاكمات.

المزيد حول هذه القصة