"مقتل" عدنان شكري جمعة القيادي البارز بتنظيم القاعدة في باكستان

مصدر الصورة Getty
Image caption أذاع التليفزيون الباكستاني خبر مقتل شكري جمعة

اكد الجيش الباكستاني السبت انه قتل احد قادة تنظيم القاعدة المطلوب لدى الولايات المتحدة في عملية محددة الاهداف في جنوب وزيرستان معقل طالبان على تخوم افغانستان.

وقال الجيش في بيان إن "القيادي البارز في القاعدة عدنان شكري جمعة قتل في وقت مبكر من صباح السبت في غارة في سيوارساك في جنوب وزيرستان".

وولد شكري في المملكة العربية السعودية لكنه عاش أعواما في الولايات المتحدة، وكان اسمه ادرج على اللائحة الامريكية "للارهابيين المطاردين" لتخطيطه لهجوم على مترو الأنفاق في نيويورك في عام 2009.

وكان الجيش الباكستاني بدأ في يونيو/حزيران عملية عسكرية واسعة في شمال وزيرستان بعد الحاح واشنطن وفشل محادثات السلام مع حركة طالبان باكستان.

وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (اف بي اي) إن جمعة كان يتولى منصب قائد العمليات الخارجية بالتنظيم المتشدد خلفا لخالد شيخ محمد العقل المدبر لهجمات سبتمبر.

وشمال وزيرستان منطقة قبلية تتمتع بحكم ذاتي شبه كامل وتشكل ملاذا لمتمردي طالبان وحلفائهم في تنظيم القاعدة بما في ذلك مقاتلين اجانب من عرب واوزبك.

لكن عملية عسكرية استهدفت تلك المنطقة وقتل خلالها نحو 1500 من عناصر القاعدة اجبرت مقاتلين على الانتقال الى افغانستان او الى مناطق قبليه اخرى في شمال غربي باكستان.

ومن بين هؤلاء عدنان شكري جمعة الذي لجأ الى جنوب وزيرستان.

وقال الجيش الباكستاني إن العملية أسفرت أيضا عن مقتل متشددين آخرين اضافة إلى مقتل جندي واصابة آخر شاركا في العملية.